الإثنين 28 مارس 2011
مقدمة فى دولة الخلافة الأموية
ولاة معاوية
الكاتب: د./ علي محمد الصلابي
أولاً: مكة

أولاً: ولاية خالد بن العاص -رضي الله عنه-:
        ولى معاوية في سنة 42هـ مكة خالد بن العاص بن هشام، وبعد أن سمى الطبري من ولى مكة في سنة 42هـ وسنة 43هـ نجده بعد ذلك يسكت عن تسمية عمال مكة، ويكتفي بعبارة:".. وكانت الولاة والعمال على الأمصار في هذه السنة من تقدم ذكره قبل"، أو عبارة نحوها وقد تابعه كل من ابن الجوزي، وابن الأثير.

ثانيًا: ولاة الطائف: 
        لم يذكر الطبري أسماء ولاة الطائف، لكن وردت عنده رواية تفيد تولي بعض بني حرب الطائف، وفيما يلي نص هذه الرواية: وكان معاوية إذا أراد أن يولي رجلاً من بني حرب ولاه الطائف، فإن رأى منه خيرًا وما يعجبه ولاه مكة معها، فإن أحسن الولاية وقام بما ولى قيامًا حسنًا جمع له معهما المدينة، فكان إذا ولى الطائف رجلاً قيل: هو أبي جاد، فإذا ولاه مكة قيل: هو في القرآن، فإذا أولاه المدينة قيل: هو قد حذق. أما بالنسبة لمن ولى الطائف من بني حرب فإن رواية الطبري تسكت عن تسميتهم، لكن ورد عند البلاذري ما يفيد تولية عنبسة بن أبي سفيان بن حرب، وعتبة بن أبي سفيان بن حرب على الطائف. 

ثانيًا: مصر:

أولاً: ولاية عمرو بن العاص -رضي الله عنه-:
        ولى معاوية عمرو بن العاص على مصر عام 41هـ . وهذا من باب وضع الرجل المناسب في المكان المناسب، فعمرو فاتح مصر وواليها على عهد عمر وعثمان -رضوان الله عليهم-، وهو أقرب الناس لتولي هذه الولاية الهامة، وقد تكاثرت الروايات الموضوعة والضعيفة في العلاقة بين عمرو ومعاوية -رضي الله عنهما- واشتمل على مغامز خفية ومعلنة على الرجلين، وتشير بعضها إلى أن معاوية قد أعطى ولاية مصر لعمرو بن العاص مكافأة له نظير وقوفه إلى جانبه أثناء الفتنة التي أعقبت استشهاد عثمان بن عفان -رضي الله عنه- وهذا الأمر قد بينته في كتابي عن علي بن أبي طالب -رضي الله عنه-.

        إن وقوف عمرو بن العاص مع معاوية في المطالبة بالتعجيل بتطبيق القصاص على قتلة عثمان لم يكن تضامنًا من عمرو على شخص معاوية، بل كان نابعًا من اجتهاد عمرو الشخصي في هذه المسألة؛ حيث رأى -رضي الله عنه- الأخذ بالقَودَ من قتلة عثمان على الفور، فكان هذا الاجتهاد من عمرو بن العاص متطابقًا مع اجتهاد معاوية في القضية نفسها.

        وقد كانت ولاية عمرو بن العاص على مصر ذات صلاحيات واسعة؛ بسبب ما كان يتمتع به من مقدرة إدارية فائقة، وقابليات سياسية وعسكرية متميزة، فقد واصل فتوحات الشمال الأفريقي، ونظم أمر العطاء والأعمار والبناء والزراعة والري بمصر، وقد بقي عمرو في ولاية مصر حتى وفاته عام43هـ.

وصيته عند موته:
        يروي ابن شماسة المهري وصية عمرو بن العاص لحظة احتضاره فيقول: حضرنا عمرو بن العاص وهو في سياقة الموت، فبكى طويلاً وحول وجهه إلى الجدار، فجعل ابنه يقول: يا أبتاه أما بشرك رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بكذا؟ أما بشرك رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بكذا؟ قال فأقبل بوجهه فقال: إن أفضل ما نعد شهادة أن لا اله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، إني كنت على أطباق ثلاث. لقد رأيتني وما أحد أشد بغضًا لرسول الله -صلى الله عليه وسلم- مني، ولا أحب إلي أن أكون قد استمكنت منه فقتلته، لو مت على تلك الحال لكنت من أهل النار، فلما جعل الله الإسلام في قلبي أتيت النبي -صلى الله عليه وسلم- فقلت: ابسط يمينك فلأبايعك، فبسط يمينه، قال فقبضت يدي، قال مالك يا عمرو؟ قال قلت: أردت أن أشترط، قال تشترط بماذا؟ قلت: أن يغفر لي، قال: أما علمت أن الإسلام يهدم ما كان قبله، وأن الهجرة تهدم ما كان قبلها؟ وأن الحج يهدم ما كان قبله؟ وما كان أحد أحب إلي من رسول الله ولا أجل في عيني منه، وما كنت أطيق أن أملأ عيني منه إجلالاً له، ولو سئلت أن أصفه، ما أطقت، لأني لم أكن أملأ عيني منه، ولو مت على تلك الحال لرجوت أن أكون من أهل الجنة.

        وجاء في رواية: ثم تلبست بعد ذلك بالسلطان وأشياء، فلا أدري عليّ أم لي، فإذا مت فلا تبكينَّ عليّ باكية، ولا تتبعني مادحًا ولا نارًا، وشُدُّوا عليّ إزاري فإني مخاصم، وشُنُّوا عليّ التراب شَنَّا فإن جنبي الأيمن ليس بأحق بالتراب من جنبي الأيسر، ولا تجعلُنَّ في قبري خشبة ولا حجرًا، وإذا واريتموني فاقعدوا عندي قدر نحر جذور وتقطيعها، أستأنس بكم.

        وقد روى مسلم هذا الحديث في صحيحه: كي أستأنس بكم لأنظر ماذا أراجع به رسل ربي عز وجلّ، وفي رواية: أنه بعد هذا حوّل وجهه إلى الجدار وجعل يقول: اللهم أمرتنا فعصينا، ونهيتنا فما انتهينا، ولا يسعنا إلا عفوك. وفي رواية: أنه وضع يده على موضع الغُلِّ من عنقه، ورفع رأسه إلى السماء، وقال: اللهم لا قويُّ فأنتصر، ولا بريء فأعتذر، ولا مستكبر بل مستغفر، لا اله إلا أنت، فلم يزل يُردّدها حتى مات -رضي الله عنه-. 

ثانيًا: ولاية عبد الله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنهما-: 
        كانت وفاة عمرو ليلة الفطر سنة ثلاث وأربعين، واستخلف ابنه عبد الله على صلاتها وخراجها، وبعد وصول خبر وفاة عمرو بن العاص إلى معاوية قام بتعيين أخيه عتبة على مصر، وذلك في شهر ذي القعدة من سنة ثلاث وأربعين. أي أن ولاية عبد الله بن عمرو على مصر لم تزد على شهرين، وهي الفترة التي استغرقها وصول خبر وفاة عمرو إلى معاوية، واتخاذه لقرار تعيين الوالي الجديد. وقد وصف الذهبي عبد الله بن عمرو بقوله: الإمام الحبر العابد، صاحب رسول الله وابن صاحبه أبو محمد وقيل أبو عبد الرحمن ... وليس أبوه أكبر منه إلا بإحدى عشرة سنة أو نحوها، وقد أسلم قبل أبيه، فيما بلغنا ويقال: كان اسمه العاص، فلما أسلم، غيره النبي -صلى الله عليه وسلم- بعبد الله، وقد ورث عبد الله من أبيه قناطير مقنطرة من الذهب، فكان من ملوك الصحابة.

ثالثًا: ولاية عتبة بن أبي سفيان: 
        ولد على عهد رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ولاه عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- الطائف وصدقاتها، ثم ولاه معاوية مصر حين مات عمرو بن العاص، وكان فصيحًا خطيبًا، يقال: إنه لم يكن في بني أمية أخطب منه. خطب أهل مصر يومًا وهو والٍ عليها فقال: يا أهل مصر خفّ على ألسنتكم مدح الحق ولا تأتونه، وذم الباطل وأنتم تفعلونه، كالحمار يحمل أسفارًا يثقُله حملها، ولا ينفعه علمها، وإني لا أُداوي داءكم إلاّ بالسيف، ولا أُبلغ السيف ما كفاني السوط، وأبلغ السوط ما صلحتم بالدّرة، وأبطيء عن الأولى إن لم تسرعوا إلى الآخرة، فألزموا ما ألزمكم الله لنا تستوجبوا ما فرض الله لكم علينا، وهذا يوم ليس فيه عقاب، ولا بعده عتاب.

        وجاء في رواية: ... لنا عليكم السمع، ولكم علينا العدل واتينا عذر فلا ذمة له عند صاحبه، فناداه المصريون من حنيات المسجد سمعًا، سمعًا، فناداهم عدلاً عدلاً ، وقد قام عقبة ببناء دار الإمارة بعد أن خرج مرابطًا في الاسكندرية.

        وكان عتبة قد اتخذ لأولاده مؤدبًا، يعلمهم ويربيهم، فقد عهد لعبد الصمد بن عبد الأعلى ليكون مؤدبًا لولده، ووجه مؤدب أولاده بتتبع أساليب التشويق وتحبيب دراسة كتاب إلى نفوسهم، فقال له: علمهم كتاب الله، ولا تكرههم عليه فيملوه، ا تتركهم منه فيهجروه. وجاء في رواية: ليكن أول ما تبدأ به من إصلاحك بني إصلاحك نفسك، فإن أعينهم معقودة بعينيك، فالحسن عندهم ما استحسنت، والقبح عندهم ما استقبحت، علمهم كتاب الله ولا تكرههم عليه فيملوه، ولا تتركهم منه فيهجروه، ثم روهم من الشعر أعفه، ومن الحديث أشرفه، ولا تخرجهم من علم إلى غيره حتى يحكموه، فإن ازدحام الكلام في السمع مضلة للفهم، وعلمهم سير الحكماء وأخلاق الأدباء، وجنبهم محادثة النساء، وتهددهم بي، وأدبهم دوني، وكن لهم كالطبيب الذي لا يعجل بالدواء حتى يعرف الداء، ولا تتكل على عذري، فإني قد اتكلت على كفايتك، وزد في تأديبهم أزدك في بري أن شاء الله.

        يتضح من هذه الوصية حرص الولاة الأمويين على تعليم أبناءهم القرآن الكريم والحديث والشعر وغيرها، إضافة إلى التأكيد على الجانب التربوي، وتزويدهم بالآداب والأخلاق الحسنة، كما أنهم يمنحونهم المؤدبين صلاحيات واسعة، ويكرمونهم. 

رابعًا: ولاية عقبة بن عامر الجهني -رضي الله عنه- 45هـ ـ 47هـ: 
        أغفل الطبري ذكر ولاية عقبة بن عامر الجهني على مصر، وتابعه ابن الجوزي، وابن الأثير وابن كثير، مع أن ولايته على مصر قد أثبتتها المصادر التاريخية المختصة بالديار المصرية، وهي مقدمة على غيرها في هذا المقام، كما أثبتها له ابن عبد البر، وابن حجر، وكان عالمًا مقرئًا، فصيحًا فقيهًا فرضيًا، شاعرًا كبير الشأن، وكان من أحسن الناس صوتًا بالقرآن فقال له عمر بن الخطاب: اعرض عليّ. فقرأ، فبكى عمر. وكانت له صحبة وبايع رسول الله على الهجرة، وأقام معه وكان من أهل الصفة، وكان من الرماة المذكورين، مات سنة 58هـ. 

خامسًا: ولاية مسلمة بن مُخلدّ الأنصاري 47هـ ـ62هـ: 
        هو مسلمة بن مُخلدّ الأنصاري الخزرجي، الأمير، نائب مصر لمعاويةن يكنى أبا معن وقيل أبو سعيد، وقيل أبو معاوية له صحبة ولا صحبة لأبيه. قال مجاهد: صليت خلف مسلمة بن مُخلدّ، فقرأ سورة البقرة، فما ترك واوًا ولا ألفًا. قال الليث: عزل عقبة بن عامر عن مصر في سنة سبع وأربعين، فوليها مسلمة حتى مات زمن يزيد، وقد توفي سنة 62هـ في ذي القعدة بالأسكندرية، وكانت له جهود في الفتوحات بالشمال الأفريقي، وكان المغرب كله تابعًا له. هذه هي أهم الولايات والولاة في عهد معاوية -رضي الله عنه-، ويمكن تلخيص صلاحيات الولاة بالولايات على الإجمال، كتعيين الموظفين، وتشكيل مجالس شورى، إنشاء الجيوش وتجهيزها بالنسبة للولايات التي قريبة من حركة الفتح الإسلامي، كمصر والبصرة، والحفاظ على الأمن الداخلي، والإشراف على الجهاز القضائي بالولاية، والنفقات المالية، ومراقبة الأوضاع بالولاية وغير ذلك من الصلاحيات.
 
 
   Bookmark and Share      
  
 ولاة معاوية

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7