الرئيسة كلمة المرصدالخزي في أول أيام رمضان
 
الإثنين 1 أغسطس 2011

 

أحاول أن اعتذر  لقرائي على العنوان المؤلم  لكني حاولت أن أجد  غيره ولم أفلح

فكنت قد شرعت في كتابة تهنئة لقراء المرصد بمناسبة الشهر الكريم حين أرسل لي صديق مقالة قديمة اجبرتني على هذا العنوان

فمنذ عام تقريبا حين اعتقلت كاميليا شحاتة   وسلمها طواغيت أمن الدولة إلى طواغيت الكنيسة ليردوها عن دينها كتبت وقتها مقالة "رمضان في سجون شنوده" وبحول الله وقوته كانت سببا أن يتعرف الناس على قضية كاميليا ثم خرج الفارس أبو يحيى من المعتقل واتصل بي وسجلنا شهادته كاملة في المرصد وتحولت قضية كاميليا لقضية ساخنة انتفض لها شباب الإسلام ، ولم يمنعهم جبروت مبارك ولا بطش العادلي ولا سلخانات أمن الدولة من الغضب والتظاهر .

ودارت رحى الابتلاء وما كانت تزيد الشباب إلا إصراراً على التضحية وثباتاً الحق ،

واليوم ...بعد الثورة ...وفي أول ساعات رمضان أرسل لي صديقي  هذه المقالة التي مر عليها عام  وهو يسألني هل تذكر؟!

وحين أعدت قراءة مقالتي مرة أخرى شعرت بالخزي ...نعم الخزي وحده كان معي وأنا أجول بين سطور مقالة قديمة .

ها قد عاد الهلال واجما فوق رؤوسنا ..وحين نظرته الليلة  أحسست أنه ما التفت إلىَ .. تمنيت أن يسألني عن مرة أخرى عن وفاء قسطنطين وماريان مكرم وتريزا عياد وعبير ناجح وكاميليا شحاتة وماري عبد الله زكي وغيرهن..لكن لم يفعل

أدركت أن لديه أسئلة جديدة عن دماء سلوى عادل وأطفالها وعن كرستين ونانسي فتاتي المنيا ...لكنه أيضا لم يسألني شيئا ..حتى لم يتلفت إلىَ

وحين طأطأت رأسي وأدرت ظهري إليه يائساً شعرت بابتسامة مريرة ساخرة على محياه تسألني هازئة :أين أبو يحيى !!

 

رمضان في سجون شنوده ..المقالة القديمة

حين يهل شهر رمضان المبارك على الأمة المسلمة تهتز القلوب فرحا، وتهيم النفوس شوقا، وتصفو المشاعر، وترتسم البسمة على شفاه الموحدين..

وتعاود أواصر المحبة التحامها من جديد بين الأمة جميعا.. أقارب وجيران ومعارف وأصدقاء.. الكل يسعى لتهنئة غيره وإكرامه والتودد إليه..

وبينما يسري البشر والسرور بين المجتمعين على موائد الإفطار وصلاة التراويح وجلسات السمر.. وحدها تبقى حسيرة في قبوها المظلم.. تصوم على الأسى، وتفطر على اليأس، وتتجرع المذلة والمهادنة والعذاب..

وحيدة في قبوها.. مقهورة في سجنها.. مهانة في وحشتها..

تيبس جسدها النحيف في قعر زنزانتها الصخرية من الوحشة والخوف والعقاقير المدمرة التي تحاول قتل عزيمتها وإذلال عزتها..

وعلى ظلمة القبو وبطش الكفار ونذالة الأمة وخَوَرها.. ستقضي كاميليا شحاته وأخواتها الأسيرات ليالي رمضان، لا يذقن منها سوى المهانة والإذلال.

وحدها في الدنيا العريضة لن تجد الأسيرة المسلمة من يهنئها بالشهر الكريم, ودون أمة المليار مسلم ستطوي كاميليا بلا مائدة إفطار.. ولا وجبة سحور..

مـاذا أحـدث عـن كاميلياء يا أبتي؟   *** مـليحة عـاشقاها: الـسوط والألم

 

وبعد أيام قليلة سيقوم قرين إبليس وصنو فرعون: "شنودة" بإقامة مائدة إفطار للخونة والمخنثين من أمتنا.. مكافأة لهم على خذلان كاميليا وبيعها بخساً..

نقفور عاد ولا هارون يـلجمه  ***  ناراً فيجثوا وملء القلب إذعـان
نقفور عاد وتلك العرب قد بسطت  ***  لـه الرؤوس وكيف تثور جرذان

ترى كيف يطل الهلال علينا هذا العام..

هذا الهلال العتيد الذي رأى العزة في عين مؤمنة غضب النبي الكريم صلى الله عليه وسلم لعرضها.. فأجلى يهود الغدر جميعا عن المدينة..

واهتز فخرا لما رأى جيوش المعتصم تدك عمورية.. لتنقذ أسيرة مسلمة من يد عباد الصليب

الله  يشهد   ما قلبت  سيرتهم    ***  يوماً   وأخطأ   دمع   العين   مجراه

واليوم لم تعد جيوش ولا وطن!

اليوم عادت علوج (الروم(  فاتحة  ***  وموطنُ العَرَبِ المسلوب والسلب

يهل علينا اليوم والشهيدة -بإذن الله- وفاء قسطنطين لا يُعرف لها قبر، والمجاهدة كاميليا تئن وتنطوي بين أنياب الذئاب..

وبجوارها تسكن عشرات الأسيرات المسلمات  تتلاعب بهنّ جميعا الأيدي النجسة لعباد الصليب..

يهل علينا وقد قطعنا صلتنا بذلك الماضي المشرق والتاريخ المجيد..

وصرنا أمة بلا هوية تفرط في عرضها وكرامتها استجداء للقمة العيش.

يهل علينا والقلة المؤمنة تتقاسم القهر والألم، تعيش عليه وتودع عليه، والكثرة صاخبة سادرة في غيها.

وفي هدأة الليل حين تسري أشعة التلفاز في عروق القوم فتحيلهم إلى أصنام جامدة, سيتحرك الشيطان حاملاً سلاحه ليجز به عنق مسلمة جديدة في سجون شنودة..

ويدمي الـسؤال حياءً حـين نسأله: هل نحن مسلمون ؟؟

هل سننسى أخواتنا بين زحمة الموائد والصحون؟

وهل ستبقى كاميليا وأخواتها في قعر الأديرة الظالمة المظلمة.. حتى يرحمهن الموت من أيدي زبانية الصليب؟

وهل سنجد عذرا أمام الله تعال غداً حين نلقاه؟

لي فيك يا ليل أهات أرددها   ***   أواه لو أجدت المحزون أواه

 

والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون..أ.هـ

لقاء المرصد مع أبو يحيى

 

 
 
   Bookmark and Share      
  
 مرارة الخذلان في أول أيام رمضان

أبو داوود  - مصر السبت 6 أغسطس 2011 4:19:11 بتوقيت مكة
   من أعان ظالما انقلب عليه
اللهم انك تعلم ما يعتصر بقلبى لأقول هذه الكلمات ..ولكنى أوجهها لإخوانى حتى يستفيقوا ولا يشقوا الصف ..فلا شريعه بدون التخلص من الأزلام ..فلا تفرحوا بيميكروفونات مؤقته ..أو بشاشات مفتوحه كانت بالأمس القريب ممنوعه ..والتزموا صف الثوره ولا تخرجوا عليها ..فلا يأكل الذئب من الغنم إلا القاصيه ...لا تتفرقوا فتفشلوا وتذهب ريحكم ..نظام مبارك يلاعبكم أيهاالأطهار ولا يزال يتمسك بإدارة البلاد ووا أسفاه أنتم تمنحونه قبلة الحياه..ويا حسرتاه على عمائم دنست علامة الصلاه برأسها أقدام الجلادين ..ومزقت ظهرها سياطهم وأكتوت الجلود بنارهم ثم هم من يركن إليهم ...ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وأقرأوا التاريخ وتجربة سنة 1954 التى تتكرر الآن فهل نحزم أمتعتنا من الآن لدخول السجون أفواجا أم تخرجون بنا وبالثوره من عنق الزجاجه لتستكمل الثوره المباركه انتصاراتها ..حسبى الله ونعم الوكيل اللهم بلغت اللهم فأشهد ...
 
محمد - مصر الأسلامية أن شاء الله الجمعة 5 أغسطس 2011 3:15:41 بتوقيت مكة
   إنا لمنصورون ...بأذن الله
حسبنا الله ونعمه الوكيل ...
فصبر جميل والله المستعان على ما تصفون
 
ايمن محمد عيسوى - مصر الخميس 4 أغسطس 2011 23:31:1 بتوقيت مكة
   لا اله الا الله
يارب اللهم فك اسر الماسورين من المسلمين انا من اسكندرية عندنا شيخ الشيخ شعبان والله اسلم على ايدة اكثر من 1500 واحد ودة الموقع بتاعة shaaban-mohamoud.com ,ويارت تجيبوا الفيديوهات على المرصد عشان الناس تشوفها
 
محمد أنور فياض - مصر الخميس 4 أغسطس 2011 12:15:14 بتوقيت مكة
   حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل اذكركم بقول النبى صلى الله عليه وسلم لاباجندل "اصبر واحتسب فان الله جاعل لك ومن معك مخرجا"
 
هشام - مصر الأربعاء 3 أغسطس 2011 18:56:0 بتوقيت مكة
   فضل الله المجاهدين على القاعدين من غير أولى الضرر درجات وفضلا عظيما
المجلس العسكرى المشكوك فى تواطئة مع النظام القديم. المجلس الذى لم يحيل العاملين بأمن الدولة للمحاكمة رغم جرائمهم وكفرهم وقتلهم لكثيرين وافسادهم لمصر والحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية . بل وعين أحد قادتهم كرئيس للأمن الوطنى . هذا المجلس يعادى الآن العلمانيين والراديكاليين وبعض أهالى الشهداء. أما الاخوان والسلفيين فمعظمهم علاقتهم جيدة بالمجلس العسكرى. فهلا ثار السلفيين لاخراج أبو يحيى وكل المعتقلين الشرفاء وخصوصا السلفيين والمتدينين . عدد السلفيين كبير فلا ترضوا بالهوان أمام شنودة .فالمجلس العسكرى لا يستطيع القبض على شنودة أو أحد كبار مساعدية كالأنبا بيشوى صاحب التصريحات المثيرة للفتنة والتى ادعى فيها أن المسلمين سعوديين وليسوا من أهل البلد . " إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم " .
 
طارق مختار - جمهورية مصر الاسلامية الأربعاء 3 أغسطس 2011 15:37:29 بتوقيت مكة
   لك الله يا كاميليا
نعيب زماننا والعيب فينا .....ومالزماننا عيب سوانا
ونهجو ذا الزمان بغير ذنب ..... ولو نطق الزمان لنا لهجانا
فدنيانا التصنع والترائي ......... ونحن نخادع من يرانا
وليس الذئب يأكل لحم ذئب ........ ويأكل بعضنا بعض عيانا
لبسنا للخداع مسوك ضأن ....... فويل للمغيراذا أتانا
 
مهندس / أيمن يوسف كركساوى - السودان الأربعاء 3 أغسطس 2011 14:44:7 بتوقيت مكة
   الله غالب .....!!!
الله غالب ! أرجو منك أستاذ خالد وضع صورة الأخت المسلمة الأسيرة كاميليا شحاتة كرمز لبقية الأخوات الأسيرات المسلمات يوميا فى موقعكم الرائع , ربنا يفك أسرهم وينصرنا على القوم الكافرين , امين .
 
محمد عبد المنعم - مصر الأربعاء 3 أغسطس 2011 12:15:26 بتوقيت مكة
   حزين خففت عنه بعض حزنه
انا كنت حزين جدا من كل الاخوه المهتمين بائتلاف دعم المسلمين الجدد من عدم احياء موضوع الاخ ابو يحيي حتي احسست انه اصبح في طي النسيان ومش عارف مفيش برنامج ولا حتي وقفه سلميه ولا حتي اسهل حاجه مفيش بوستات علي موقع الائتلاف علي الفيس بوك والمشكله ان في ناس فعلا كتير حزينه ونفسها تشارك في دعم الاخ ابو يحيي وتحريك القضيه بس محتاجين اطار نسعي فيه وتنظيم ......اسال الله ان يفك اسره ويغفر لنا الله تقصيرنا في حقه
 
نرمين - مصر الأربعاء 3 أغسطس 2011 3:19:35 بتوقيت مكة
   حسبنا الله ونعم الوكيل
حسبنا الله ونعم الوكيل لك الله أختى ولكن الله كل الأخوات المستضعفات وموعدكن الجنة .. اللهم انتقم ممن خزلهن.. اللهم انتقم ممن يسلم أخواتنا للنصارى.. أين المسلمون؟!!!
 
محمد - مصر الثلاثاء 2 أغسطس 2011 23:50:34 بتوقيت مكة
   اللهم فرج كربهم
بسم الله والحمد لله والصلاه والسلام على خاتم رسل الله
اللهم انا نسألك بحق هذا الشهر الكريم المبارك وبحق صيامنا فيه الذى لانبغى به الا وجهك ان تفك اسر ابويحيى واخواتنا الموحدات الاسيرات فى الاديره وان تجعل دائره السوء على مبارك وزبانيته وان ترينا فيهم يوما يالله وصل اللهم على نبينا محمد وسلم تسليما كثيرا والحمد لله رب العالمين
 
هشام - مصر الثلاثاء 2 أغسطس 2011 12:42:15 بتوقيت مكة
   ما هى اخر اخبار ابو يحي
السلام عليكم
لقد توقفتم انتم و جميع المواقع المواقع المهتمه بالقضيه عن سرد اخبار عن الشيخ ابو يحي حتى ظننا انها قد حلت و لكن لا ندرى ما الموقف و ما هى الواجب فعله و لقد تركنا لكم امر المتابعه و توضيح مسار التحرك و لكنكم سكتم و انشغلنا في يوم 29/7 لذا نود افادتنا بالأخبار و ما الواجب فعله حتى يتسنى لنا المشاركه
 
سيد الليثى - مصر المسلمة الثلاثاء 2 أغسطس 2011 11:19:48 بتوقيت مكة
   الوقفة القادمة من اجلكما باذن الله
اخواى وحبيباى فى الله زادكم الله صبرا وثباتا ويقينا نحن من اشد المقصرين فى ديننا بتقصيرنا فى نصرتكم ووالله ليس لنا عذر ولا مبرر اللهم الا التكاسل والتراخى عن نصرتكم ونصرة اخواتناالمسلمات القانتات باذن ربهم -- ابشر اخى ةحبيبى خالد ومعك بدر الاسلام ابو يحيى فك الله اسره ورده الينا ردا جميلا والقفة القادمة وقفة
 
مواطن مسلم - جمهورية مصر الاسلامية الثلاثاء 2 أغسطس 2011 10:33:6 بتوقيت مكة
   صدقت والله يا صاحب التعليق
كان حريا بالتيارات الإسلامية حين خرجت فى ميدان التحرير أن تفجر هذه القضية وأن تعطى المجلس العسكرى فرصة بعدها نعلن عن اعتصام لكن للأسف ليس لنا استراتيجية فى التعاطى مع هذه القضايا فلم أر فى تجمعنا الحاشد لافتة واحدة تدعو للإفراج عن أبى يحى وخالد حربى .. لقد ضيعتموه وبالغتم فى نسيانه وكان من المفترض أن نكشر عن أنيابنا فى حنكة سياسية ودهاء مرحلى حتى يفكر من تسول له نفسه فى النيل من رؤوس الأمة ألف مرة قبل التورط فى اعتقالهم .. فنحن وأقسم بالله من ضيعك يا خالد ورفيقك أبا يحى .. فك الله أسركما .. وكم أتمنى أن تفطن التيارات الإسلامية إلى ذلك وتضع خطة وتشكل غرفة عمليات لإدارة الأزمة ولا تمهل أحدا أكثر مما يجب وإلا تجاسر الكل علينا .. وخصوصا أنه كان من الممكن توظيف هذه القضية على نحو رائع إنسانيا واجتماعيا وحتى سياسيا وأن ندفع برجالات الأمة فى الصدارة ليتحدثوا عن اهذه القضية وينتدبوا لها كل خبير ..
 
على السلفى - مصر الإسلاميه الثلاثاء 2 أغسطس 2011 8:4:20 بتوقيت مكة
   رجل فى زمن الخصيان
أبكيتنى والله أستاذ خالد كما أبكانى وأعلى نشيجى ونحيبى أبو يحيى يوم فجر مأساة الأخت كاميليا وقام فيها قومت الرجال أسد ضرغام مدافع عن الحق وأهله إعترضت عليه كيف يذهب بالأخت وهو يعلم أنهم ينتظرونها هناك ولكنى أبدا لم يدر بخلدى خيانته علامات الصدق على محياه غيرته على قضية المسلمين كأننا شققنا عن قلبه فوجدناه يتفجر حرقه عليها ها الرجل إلتقيته فقط فى الوقفات فما وجدته إلا ومعه مسلم جديد أسلم على يديه أو على الأقل إحتمى به فأجارة وحماه.. سلام عليك أبا يحيى سلام عليك فى زمن الخسه والخذلان سلام عليك فى زمن ثورة الخصيان سلام عليك وعينى تقطر دما سلام عليك وقلبى نزف مرارة الخذلان حسبنا الله ونعم الوكيل العلمانيين انتفضوا لصيانهم والنصارى إنتفضوا لجرجسهم ألا ينتفض المسلمون لأ الإسلام أ الجهاد أخ الوقفات إنتفضوا عباد الله ودعوا عنكم ثوب الخزى والخذلان (وإن استنصروكم فى الدين فعليكم النصر) وفى النهايه أقول لأبو يحيى لا عليك أخى واصدع بنشيد يخترق السموات إرفع رأسك فوق إنت مسلم واصدع بدعاء يصل لقيوم السماء وسنرددة جميعاً خلفك (حسبنا الله ونعم الوكيل)
 
نعمه محمد عجينه - مصر الاسلاميه الثلاثاء 2 أغسطس 2011 6:27:13 بتوقيت مكة
   صبرا آل ياسر
اقول للمجاهد الكبير مقاما الصغير سنا انت لم تقصر ولكنه اختبار من الله لقوة ايمان الاخ ابو يحي ولاسرته اعانها الله في هذه المحنه وان شاء الله ستكون البراءه قريبا
 
اماراتيه - الامارات الثلاثاء 2 أغسطس 2011 5:54:10 بتوقيت مكة
   ( الجنه عروس مهرها قهر النفوس )
الله يفرج همك وكربك وان شاءالله يكون في ميزان حسناتك حتى تبلغ الفردوس الاعلى مع الحبيب محمد (ص) قال تعالى ( إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ) قال رسول الله (ص) ( ما أصيب عبد بمصيبة إلا لذنب لم يكن يغُفر إلا بها
أودرجة لم يكن يبلُغها إلا بها ) وقال ايضا ( يود أهل العافية يوم القيامة حين يٌعطى أهل البلاء الثواب لو أن جلودهم كانت قُرضت بالمقاريض ) ( اذا أحب الله قوما إبتلاهم فمن صبر فله الصبر ومن جزع فله الجزع ) وقال ايضا ( يُؤتى بالشهيد ويوقف للحساب ثم بالمتصدق فينصب للحساب ثم يؤتى بأهل البلاء
فلا يُنصب لهم ميزان ولا يٌنصب لهم ديوان فيٌصب عليهم الأجر صبا حتى أن أهل العافية ليتمنون
في الموقف أن أجسادهم قرضت بالمقاريض )


 
منى احمد - مصر الثلاثاء 2 أغسطس 2011 5:1:40 بتوقيت مكة
   لو سمحت يا استاذ خالد ياريت تحلى بالهدوء
في هذه المرحلة وكفى ما حدث في موضوع عبير واستغلته الكنيسة لتحقيق مكاسب لم تكن تحلم بها وهو قانون دور العبادة الموحد الذي في طريقه الى التفعيل
الرجاء الانتظار لحين استقرار البلد ثم المطالبة بالافراج عن كاميليا واخوتها ولنا في رسولنا (ص ) الاسوة عندما تحمل اذى الكفار سنوات وهاجر لانه كان لايملك قوة مواجهة الكفار وبعد ان امتلكها فرض شروطه
 
مصرية - مصر الثلاثاء 2 أغسطس 2011 3:25:14 بتوقيت مكة
   بسم الله
طيب ليه في مليونية الجمعة ماحدش نادى ولا رفع شعار يطالب فيه بالافراج عن ابو يحيي

ولا هما لما يكون ليهم واحد بلطجى محكوم عليه يعملوا مظاهرات ويطلعوه واحنا نعمل مليونية بالحجم دة

ومانطلبش فيها الافراج عن البطل

سؤال ارجو الاجابة عنه
 
خالد عبد العظيم - مصر الثلاثاء 2 أغسطس 2011 1:28:23 بتوقيت مكة
   العيب فينا .. نحن من ضيعك .. هنا تكمن المشكلة ..!!
كان حريا بالتيارات الإسلامية حين خرجت فى ميدان التحرير أن تفجر هذه القضية وأن تعطى المجلس العسكرى فرصة بعدها نعلن عن اعتصام لكن للأسف ليس لنا استراتيجية فى التعاطى مع هذه القضايا فلم أر فى تجمعنا الحاشد لافتة واحدة تدعو للإفراج عن أبى يحى وخالد حربى .. لقد ضيعتموه وبالغتم فى نسيانه وكان من المفترض أن نكشر عن أنيابنا فى حنكة سياسية ودهاء مرحلى حتى يفكر من تسول له نفسه فى النيل من رؤوس الأمة ألف مرة قبل التورط فى اعتقالهم .. فنحن وأقسم بالله من ضيعك يا خالد ورفيقك أبا يحى .. فك الله أسركما .. وكم أتمنى أن تفطن التيارات الإسلامية إلى ذلك وتضع خطة وتشكل غرفة عمليات لإدارة الأزمة ولا تمهل أحدا أكثر مما يجب وإلا تجاسر الكل علينا .. وخصوصا أنه كان من الممكن توظيف هذه القضية على نحو رائع إنسانيا واجتماعيا وحتى سياسيا وأن ندفع برجالات الأمة فى الصدارة ليتحدثوا عن اهذه القضية وينتدبوا لها كل خبير ..
 
حسن شتا - مصر الثلاثاء 2 أغسطس 2011 0:32:26 بتوقيت مكة
   لا تخافى اماة انت على الحق
لا تخاف اخى خالد انتم على الحق اصبروا فوالله لن يضيع الله جهد امثالكم فى شعب كشعبنا فى بلد كبلدن مصر تحملوا ولا تياسو وتريثوا انظرو هناك حيث تباشير الصباح اظروا هناك فى افق قريب دققوا البصر الا تروهم معى فواللة انى اراهم ملائكة الرحمن تحمل رايات البشرى والنصر ووملائكة بدر ترفع رايات محمد من جديد انطلاقا من مصر الكنانه لتنشر رياح الرحمة للعالمين ابشروا فانتم فى ملامح المستقبلين مهللين الله اكبر الله اكبر
 
ابو دجانه المصرى - مصرى الثلاثاء 2 أغسطس 2011 0:9:26 بتوقيت مكة
   خالد لا تحزن مصيبتنا فى قادتنا
عزائى اخى خالد غربه نعيشها نجد ان النصرانى يجد من يدافع عنه وسمعنا ورئيما خروج القس المزور وسمعنا عن بنى يهود حروبا من اجل ابنائهم لكن بنى الاسلام ليس لهم الا الله فلاتكاد تجد فى اهل العلم الا من رحم جساره الانبياء او الصحابه فى الدفاع عن بنى جلدتهم والله يا خالد انها طامه كبرى واغلب الوقت اتمنى ان اضحى بنفسى فى سبيل الله لكن اخاف ان يخزلنى واهلى رؤسونا وقادنا من من جلسنا تحت ارجلهم واشعر انى اظل جبانا خير لى من ان اكون بطل ولا يهتم بى من علمونى الدين وساعتها ربما القى بنفسى من الهاويه وانا بين جدران سجن مظلم ولا يهتم لى احد ولا حتى من علمونى والبقاء لله فى لماء الامه الا من رحم من يهتم لامر الرجال ان لم يهتمو هم
 
ابو بكر الصديق  - اسكندرية الإثنين 1 أغسطس 2011 22:43:54 بتوقيت مكة
   استعينوا بالله و اصبروا
قال موسى لقومه استعينوا بالله و اصبروا

ان الأرض لله يورثها من يشاء من عباده

و العاقبة للمتقين

قالوا اوذينا من قبل ان تأتينا و من بعد ما

جئتنا

قال عسى ربكم أن يهلك عدوكم و يستخلفكم في

الأرض و يستخلفكم في الأرض فينظر كيف تعملون


و قال يعقوب عليه السلام

فصبر جميل عسى الله أن يأتيني بهم جميعا انه هو

العليم الحكيم
 
أمينة محمود - مصر كنانة الإسلام الإثنين 1 أغسطس 2011 22:34:3 بتوقيت مكة
   فرج الله
أخي في الله: الله فقط أعلم بألمي وحزني لما يحدث، ولكن كلي أمل في إلهنا ومولانا عز وجل أن يفرج كربكم وكرب أخينا الشيخ أبو يحيي. إن شاء الله البراءة قادمة والحرية أكيدة وسوق تواصلون جميعا مسيرتكم النضالية وتستكملون جهادكم في سبيل الله. هذا هو الجهاد بعينه والله لن تخذلوا أبدا، وإن اشتد الظلام وطال الأمد فالفجر قريب والنصر قادم بقدرة الله. ولجميع قراء المرصد فلندعو جميعا في هذا الشهر الفضيل لإخواننا المجاهدين خالد حربي والشيخ أبو يحيي وكل المظلومين في هذه القضية، ولندعو أيضا لأخواتنا وإخواننا الأسرى في سجون شنودة، الدعاء سلاح المظلومين وسيكون وبالا على المجرمين والظالمين. استبشر أخي فالنصر آت آت بلا ريب
 
د محمد عثمان - الكويت الإثنين 1 أغسطس 2011 20:29:15 بتوقيت مكة
   حازم صلاح
حازم صلاح هو صلاح الدين هذا العصر يجب العمل على نشر سيرتة والحشد له فهو قادر على رد المظالم
 
hesham swelem - egypt الإثنين 1 أغسطس 2011 18:46:56 بتوقيت مكة
   shall we leave kamelia forever in captive
أخى الحبيب خالد حربى: هل سنظل صامتين عن المطالبة بمعرفة مصير الأسيرة المسلمة كاميليا؟ هل ترانا سئمنا الكفاح؟ فلنقم و لنموت على ما مات عليه الصحابة فى الدفاع عن الدين .. هل سنسكت عن عرض أختنا خوفا من الناس؟؟ برجاء محاولة التحاور مع القولى الإسلامية فلا يمكمن أن نظل ساكتين و المسلمات اسيرات داخل بلد الإسلام
 
عبد الله - مصر الإسلامية الإثنين 1 أغسطس 2011 18:35:2 بتوقيت مكة
   ما الذي يحدث ؟!!!!!!!
للأسف !!
بعد ما كنا متفائلين
ونقول : بدأ العد التنازلي ، النيابة ترسل إخطار للكنيسة وتضطر لاستلامه بضرورة ظهور كامليا شحاته للتحقيقات
وقلنا : خلاص الموضوع قرب يخلص
والكل كان يسجل فيديوهات ويطلع على القنوات يبشرنا ؛ موقفنا في غاية القوة والموضوع خلاص قرب ينتهي
فجــــــــــــــــــــــأة !!!
حدث ما حدث في إمبابة (وأجزم أن هذا بترتيب شنودة كي يخرج من المأزق ، ولو ناسيين ؛ افتكروا لما موضوع كامليا وصل لذروته أيام مبارك ، إيه اللي أماته تماما ؟؟ تفجير كنيسة القديسين)
وكانت النهاية : مات موضوع كامليا ما عاد حد يسمع عنه كلمة واحدة ، بل وأبو يحيى في السجن !!!!!!!!!!!!!!!!!!
خسرنا مرتين
 
هشام الحبشى  - مصر الإثنين 1 أغسطس 2011 18:18:50 بتوقيت مكة
   ان مع العسر يسرا
ان مع العسر يسرا
ان مع العسر يسرا
 
الحاجب المنصور - مصر الإثنين 1 أغسطس 2011 16:55:12 بتوقيت مكة
   سؤااااااااااااال
الم يعلن ائئتلاف دعم المسلمين الجدد أنه ستكون هناك وقفة سلمية للمطالبة بالافراج عن أبي يحى فما الذي حدث؟؟؟؟؟؟؟؟
 
Imam Elandalos - مصر الإثنين 1 أغسطس 2011 16:28:16 بتوقيت مكة
   نُشهد الله انك لم تكن متخاذل
في صحراء جرداء قفر كان الماء حلماً
و في زمن قل فيه الرجال كان خالد حربي رجلاً

يا خالد حربي أنت بطل سيخلد التاريخ أسمك بحروف من ذهب ، والله الذي لا اله غيره انك لم تكن متخاذل ، بل كنت رجل حينما قل الرجال ، و كنت فارس حينما تراجع كل الفرسان ، اسئل الله تعالي ان يكثر في هذه الامه من امثالك.
 
خالد حربي - مصر المسلمة الإثنين 1 أغسطس 2011 16:23:23 بتوقيت مكة
   استدراك
ان كان لي ان ارسل تهنئة برمضان فهي لأبناء الفارس الاسير أخي وصديقي أبو يحيى
فهم وحدهم من يستحقون التهنئة
 
محمدالأسوانى - مصرالمسلمة الإثنين 1 أغسطس 2011 16:8:8 بتوقيت مكة
   إن مع العسر يسرا
إفتقدناك يا أخى فى هذا الشهر ... ولكن تذكر ما يحدث لأبى يحيى و ما حدث بيوسف عليه السلام حينما ألقى فى السجن ( ثم بدا لهم من بعد ما رؤوا الآيات ليسجننه حتى حين ).. وتذكّر أن أخواتنا الأسيرات فى جهاد وإبتلاء عظيم ونسأل الله عز وجل أن يثبتهم على الحق فالدعاء لهم اليوم هو السلاح القوى وتذكّر دعوة المظلوم التى ليس بينها وبين الله حجاب وأن للصائم دعوة لا تردّ..
وأذكّرك أن تحتسب ما أنت فيه الآن من بعد عن الأهل والأصحاب وأن مايحدث لك الآن هو فى سبيل الله ( ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ لاَ يُصِيبُهُمْ ظَمَأٌ وَلاَ نَصَبٌ وَلاَ مَخْمَصَةٌ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلاَ يَطَؤُونَ مَوْطِئًا يَغِيظُ الْكُفَّارَ وَلاَ يَنَالُونَ مِنْ عَدُوٍّ نَّيْلاً إِلاَّ كُتِبَ لَهُم بِهِ عَمَلٌ صَالِحٌ إِنَّ اللَّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ )أنت الآن كالمجاهد فى سبيل الله فى سبيل إظهار الحق فى سبيل نصرة المظلوم ... وفقك الله وسدد خطاك وجعل النجاح طريقك والجنة مثواك.


 
ضياء سلفى مصرى  - مقيم بالسعودية الإثنين 1 أغسطس 2011 15:44:39 بتوقيت مكة
   ياخالد.......أنت على ثغر
أنت على ثغر ليس له غيرك وفقك الله وسدد خطاك وفرج كرب إخواننا وأخواتنا المسجونون عند سنوده والمسجونون لصالح شنوده لعنه الله
 

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7