الرئيسة كلمة المرصديا أهلنا في سوريا : احملوا السلاح يرحمكم الله
 
السبت 1 أكتوبر 2011
صار مما لا يختلف عليه عاقل ضرورة تحول الثورة السورية السلمية إلي ثورة مسلحة تقطع رأس الكفر الطاغوت بشار الأسد وإقامة حد الحرابة علي كلاب حزب البعث الإرهابي والشبيحة الديايثة الذين انتهكوا الحرمات وسبوا الله تعالي واغتصبوا حرائر سوريا وعاثوا في الأرض الفساد ..
لن تصلح هتافات " بدنا حرية " أو " الشعب يريد إسقاط النظام " أو " يللا ارحل عنا يا بشار " فمثل هذا الطاغوت لن يصلح معه إلا اقتحام وكره الشيطاني وقطع رأسه .. ما عدا ذلك بدأ يدخل الآن تحت بند "  وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ  " ( البقرة : 195 ) .
لن تجدي التظاهرات أمام سفارات روسيا .. لن ينفعكم طلب العون من الناتو الذي يحمي هذا الصرصور الذي يُلقب بـ الأسد .. لن تجدي جمعات " حماة الديار " و " وحدة المعارضة " و " لن نركع " .. ما يحث عليه الشرع الآن هو سرعة حمل السلاح وقتل الطاغوت وسدنته ..
يقول تعالي :
" قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ " ( التوبة : 14 ) .
" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انفِرُواْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الأَرْضِ أَرَضِيتُم بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الآخِرَةِ إِلاَّ قَلِيلٌ إِلاَّ تَنفِرُواْ يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَيَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلاَ تَضُرُّوهُ شَيْئًا وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ " ( التوبة : 38 – 39 )
" يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَرِّضِ الْمُؤْمِنِينَ عَلَى الْقِتَالِ إِن يَكُن مِّنكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ وَإِن يَكُن مِّنكُم مِّائَةٌ يَغْلِبُواْ أَلْفًا مِّنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لاَّ يَفْقَهُونَ " ( الأنفال : 65 ) .
" أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ " ( الحج : 39 ) .
" فَإِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا فَضَرْبَ الرِّقَابِ حَتَّى إِذَا أَثْخَنتُمُوهُمْ فَشُدُّوا الْوَثَاقَ فَإِمَّا مَنًّا بَعْدُ وَإِمَّا فِدَاء حَتَّى تَضَعَ الْحَرْبُ أَوْزَارَهَا ذَلِكَ وَلَوْ يَشَاء اللَّهُ لانتَصَرَ مِنْهُمْ وَلَكِن لِّيَبْلُوَ بَعْضَكُم بِبَعْضٍ وَالَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَن يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ " ( محمد : 4 ) .
لقد قامت ميليشيات الطاغوت المجرم بشار بهدم المساجد واغتصاب السيدات والفتيات وفعل الفاحشة بالشيوخ والرجال وقطع الأعضاء الذكورية للمتظاهرين وسحق عظام الأطفال وثقب أجسادهم بـ الشنيور وفقء عيونهم .. بما لا يمكن معه أبدا أن يردد متظاهر كلمة " سلمية " :
" إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ " المائدة : 33 ) .
لن يجدي مع هذا الخنزير المتوحش " سلمية " أو " ملوخية "  وإنما " بندقية " لن يجدي معه " ارحل يا بشار " وإنما " سنقطع رأسك يا بشار " ..
إن فيديوهات التعذيب والاغتصاب وسحق العظام التي يتم تداولها عبر مواقع الإنترنيت وتقوم بها ميلشيات المجرم بشار ، تترفع عنها النازية والفاشية .. بل لم تحدث حتي من الصهاينة في فلسطين المحتلة ..
يا أهلنا في سوريا .. كفاكم قتلا لأنفسكم .. كفاكم تمحكاً في خرافة " السلمية " .. كفاكم استجداءاً للغرب الصليبي والشرق الملحد .. يا أهلنا في سوريا إن القاتل لا يعرف إلا لغة القتل ..
علي جميع الثوار الأحرار أن يتسلحوا بسرعة وأن يتعاونوا مع الضباط الشرفاء  الذين انشقوا عن هذا الطاغوت الدموي النازي .. ولا تخرج مظاهرة إلا وتمطروا ميليشيات بشار وشبيحته بوابل من الرصاص ، وتشكلوا " لجان شعبية " مسلحة للاستيلاء علي الدبابات والمدرعات ..
يا أهلنا في سوريا أنتم 22 مليون بينما الأسد وعصابته لا يتجاوزون الآلاف .. وإن أعلنتم الانتفاضة المسلحة سيسقط هذا الأخرق خلال أيام معدودة ..
نظام الخنوثة والانبطاح والميوعة الذي يطلق علي نفسه " الممانعة " يسعد بسفك الدماء .. فاجعلوه يندم أشد الندم علي اليوم الذي أطلق فيه أول رصاصة ضد المتظاهرين الذين طالبوا بالحياة الكريمة .. لا تعطوه الفرصة ليفرح بتلك السادية وهذا الشذوذ ..
يا أهلنا في سوريا .. كفاكم ما يفعله هذا الطاغية منذ الخامس عشر من مارس / آذار الماضي
يا أهلنا في سوريا احملوا السلاح يرحمكم الله .. والله غالب علي أمره .
عاشت سورية حرة والمجد للشهداء والخزي والعار لبشار الأسد وكلابه .
 
 
 
   Bookmark and Share      
  
 احملوا السلاح يرحمكم الله

مولوي - مصر السبت 8 أكتوبر 2011 14:12:38 بتوقيت مكة
   لا يليق بكم يا أهل الشام الكرام
لا يليق بكم يا أهل الشام الكرام هذه الهتافات المخزية : « الموت ولا المذلة » ، « ما بنحبك » عار عار عار ، يجب أن تكون هتافاتكم مثل هتافات اخوانكم في مصر واليمن وليبيا رادعة قوية وُتعلق للنظام الباغي المشانق ، هبوا بقلب رجل واحد والله تعالى معكم يؤيدكم وينصركم ، ونحن المصريون وسائر العرب معكم ، والله أكبر .
 
احمد حمزة - مصر الأربعاء 5 أكتوبر 2011 4:3:9 بتوقيت مكة
   يا يحيى
يا يحيى من اين لك بهذا الكلام ؟؟ اذا كنت لا تعلم فاعلم ان ايران وسوريا من اشد اعداء الاسلام وهم اقرب لليهود وامريكا من اى دولة ،، هداك الله وايانا
 
عبد الله - مصر الإثنين 3 أكتوبر 2011 15:53:25 بتوقيت مكة
   للاسف
مع بالغ تقديري للاستاذ الفاضل محمود القاعود ومدي اهتمامي بمقالاته المعبرة بصدق وعمق عن المكر والخبث والنية السيئة للكنيسةالمصرية وعلي رأسها شنودة ، وايضا تحليلاته الفارقة تجاه العلمانيين وتابعي الغرب الصليبي اليهودي ، الا ان الامر هنا واعذرني ا / محمود اكبر واعمق مما تراه او مما يريدون لنا ان نراه . وتحية للاخ يحيي بدوي والاخ الاكدي
 
يحيى بدوي - مصر الإثنين 3 أكتوبر 2011 12:38:6 بتوقيت مكة
   المؤامرة الكبرى على أمة الإسلام
هل هذه الأحداث والمظاهرات الدموية التي تجري في سوريا هي فعلا للتعبير عن مطالب الشعب السوري أم عن مطالب الغرب الصليبي بقيادة أمريكا ، وهل هي انتفاضة الشعب السوري ضد الإرهاب والقمع الذي مارسه النظام هناك ضد جموع المواطنين ، أم هي مؤامرة أمريكية مفضوحة على آخر بؤرة للمقاومة العربية ، وذلك عن طريق تحريك بعض المرتزقة الخونة الذين يهاجمون ويقتلون قوات الأمن ليجبروها على التصدي لهم لكي تسيل الدماء بغزارة ، وتتكفل بعدها فضائيات العمالة والخيانة كالجزيرة والعربية بتأجيج النار والصراخ والعويل ومطالبة قوى العدل والحرية بألا تقف متفرجة وأن تتدخل بقوة لتمنع سقوط المزيد والمزيد من الشهداء ، وتنشط كل وسائل الإعلام في الوطن العربي وفي العالم لكي يثيروا ويحركوا الجماهير الغافلة في سوريا ضد القمع والبطش والقتل الذي يمارسه النظام ، ولكي يبرروا أي فرصة تتاح للتدخل العسكري لاحقا في الشأن السوري ، ولم ولن يتورعوا في سبيل تحقيق كل ذلك من استخدام كل أنواع الأكاذيب الرخيصة والإشاعات المغرضة والتحريض الهائل حتى يضمنوا أن تستمر هذه الفتنة مشتعلة بقوة وكلما أوشكت أن تنطفئ سارعوا إلى تأجيجها وتصعيدها إلى أقصى درجة ، وليس معنى ذلك أنني غافل عن ديكتاتورية النظام السوري ومدى دمويته ، ولكن أين هي إنسانية الغرب المنافق التي يبديها الآن بكل قوة دعما للشعوب العربية لكي تنال حقوقها المشروعة كما يدعي ، مع كل هذا التحيز السافر الذي يتعامل به مع إسرائيل ضد كل حقوق الأمة العربية وأمنها القومي بل وحتى مقومات وجودها ذاته ، وللقضاء المبرم على أي مقاومة عربية مهما كانت ضئيلة ، إن هذه الفتنة في سوريا لن تستفيد منها إلا إسرائيل والغرب ولذلك فهم الذين يحركونها ويصعدونها ويؤججون نارها ويدفعون كل تكاليفها هم وجميع عملائهم في المنطقة ، حتى يقضوا بالتالي على المقاومة الفلسطينية وعلى أي صورة من صور المقاومة العربية
 
يحيى بدوي - مصر الأحد 2 أكتوبر 2011 14:16:10 بتوقيت مكة
   ثوار أم عملاء
الثورة السورية التي كشف ثوارها عن عمالتهم التامة للغرب وأمريكا بتسميتهم لمظاهرات اليوم باسم جمعة الحماية الدولية هي أهم الثورات العربية بالنسبة للغرب ، وقد حشد كل إمكانياته وعملائه وفضائياته وشيوخه ومنظماته الحقوقية لمعركة سوريا ، ولن ينتهي إلا بعد تحقيق هدفه في إسقاط النظام السوري آخر معاقل المعارضة العربية ضد إسرائيل ، مستغلا باحترافية شديدة حالة الغليان الشعبي الكبير ضد النظام القمعي التسلطي لحزب البعث في سوريا ، ومستغلا عملائه من الناشطين الحقوقيين الذين جعلهم المصدر الوحيد الذي يستقي منه الإعلام تلك الأخبار الملفقة المغرضة والأكاذيب الحقيرة التي يذيعونها بسقوط عشرات القتلى يوميا برصاص الأمن والجيش السوري الذي يستخدم المدرعات والدبابات بطريقة وحشية ضد السكان المدنيين العزل ، ولكن هؤلاء الناشطين يتجاهلون تماما أي ذكر لتلك المجموعات التخريبية العميلة للغرب في سوريا والتي تشن بصفة مستمرة عمليات عسكرية قذرة ضد قوات الأمن والجيش هناك لينشروا الخراب والدمار وليسفكوا المزيد والمزيد من الدماء ، ليجبروا هذه القوات على الرد العنيف عليهم ، وما يتبع ذلك من لقطات تلفزيونية مثيرة تنشرها كل وسائل الإعلام لإظهار مدى وحشية هذا النظام ، لقد أعلن وزير الدفاع الأمريكي أمس أن اندلاع الثورة في إيران هي مسألة وقت فقط ، وهذا هو مخططهم الجديد فبعد إسقاط سوريا الذي سوف يؤدي تلقائيا كما يأملون إلى إسقاط المقاومة الفلسطينية في غزة وإسقاط حزب الله في لبنان ، يكون الغرب بهذا قد نجح في إسقاط كل أنصار إيران بالمنطقة فيما عدا أنصارها بالعراق المحتل أمريكيا والذي تعمه الفوضى ، مما يجعل مسألة إشعال ثورة بها هي بالفعل مسألة وقت فقط ، فعملائه في إيران والعراق لا يستهان بهم ، وخطته في إشعال ثورة شعبية في إيران يقودها هؤلاء العملاء باسم الحرية والعدالة والديمقراطية سوف تنجح ، مثلما نجحت خطته المماثلة في كل الدول العربية وباستعمال نفس التكتيك ، وإذا نجحت الثورة وتم إسقاط النظام الإيراني فإن نظاما عميلا للغرب سوف يعود ليحكم إيران ، وبالتالي فإن الغرب سيتجنب شن حرب غير مأمونة العواقب ومكلفة للغاية ضد هذا النظام الإيراني القوي عسكريا واقتصاديا ، والتي كان يعد لها بهدف تدمير مشروع إيران النووي الطموح ، وبذلك تكون منطقة الشرق الأوسط قد تهيأت تماما لهذا الشرق الأوسط الجديد الذي خططت له أمريكا باقتدار لتكون لإسرائيل الهيمنة والسيطرة المطلقة فيه ، وكان من المستحيل أن يكتب النجاح لهذا المشروع إلا بقيام هذه الثورات العربية ، وإلا بالنجاح المرتقب للثورة الإيرانية القادمة والتي ابتدأ الغرب التنفيذ الفعلي لها بهذه الثورة السورية .
 
الأكدي  - الأردن الأحد 2 أكتوبر 2011 12:23:31 بتوقيت مكة
   الشعب والوطن
السلام عليكم
من حق الشعوب تقدير مصيرها
ولكن ليس بالاسلوب الذي قادت المقبور حسني مبارك والخليج العربي وعملاء من دخال وخارج العراق ؟واليوم تستغل الأيدي الخبيثه في الخارج والخليج نفس السيناريو الذي طبق في العراق على سوريا
فالشعوب تقود ثوراتها لا أمريكا والصهاينه الذين يسرونها ويطبلون لها وكما شاهدنا ألاف الصور الصور المفبركه في قطر وقي قناة الجزيرة وفي القناة العبيريه (العربيه)وكما شاهدنا أن الحكومه تعهدت ووضعت مواثيق على التغيير
والغريب لم نرى ولم نسمع أصوات العرب في ثورة اليمن اليوملا أس لآن السعوديه هناك تتسيد الساحه مع أمريكا وكذلك الفبركه في اليمن
ونسينا فقدان الوعي التوجيه العربي الذي اختفى اثناء تقسيم السودان ولا ننسى تقسيم العراق الحاصل برعايه أمريكيه وعربيه وايرانيه
فقط أنتخوا العرب واليوم نخوتهم أمريكه أوربيه صرفه من الشعب السوري على المعارضه السوريه الذهاب للجامعه العربيه لا لأمريكا والغرب
لذا لاتقودوا سوريا للتهلكه والتدخل الكافر والقذر الأمريكي الأوربي
 
مهندس ممدوح أبوجبل - مصر العربية المسلمة الأحد 2 أكتوبر 2011 10:5:12 بتوقيت مكة
   الثورة العربية الإسلامية الكبرى
آن الأوان لتوحيد الحركات الثورية الإسلامية العربية في الدول التي تحررت مثل تونس ومصر وليبيا والأخرى التي مازالت تجاهد للتحرر من ربقة الطواغيت في سوريا واليمن وغيرها. يجب تشكيل مجلس عسكري ثوري أعلى إسلامي (سني) لنصرة الشعوب العربية المقهورة التي تتوق إلى الحرية ودعمها بالعتاد والعدة لمواجهة أعتى الأنظمة الإجرامية التي امتصت دماء شعوبنا العربية ومازالت تجثم على صدورنا
 
سيد - مصر الأحد 2 أكتوبر 2011 9:43:1 بتوقيت مكة
   السلاح السلاح هو الحل
نعم مثل هذا الكلب لا يصلح معه الا السلاح - ولن يخسر اهل سوريا اكثر من ما خسرو ولن يقتل هذا الكافر ابن الكافر اكثر من ما قتل - وليتنا نجد فى المقربين هذا الكلب رجلا يحمل الينا رأسه ويقدمها قربانا لله عز وجل - انه فعل مالم يفعله فرعون وقد حقت عليهم كلمة العذاب - والله قادر على اهلاكه واهلاك من معه - ولاكن امهال الله له قد يكون من قبيل قوله تعالى ( ولوشاء الله لانتصر منهم ولكن ليبلو بعضكم ببعض)
 
han - سوريا السبت 1 أكتوبر 2011 20:44:8 بتوقيت مكة
   للكبار فقط
اذا أردتم ان تعرفوا لماذا يجب همل السلاح فشاهدوا هذا الرابط
https://www.facebook.com/AlMrsad?sk=wall#!/photo.php?fbid=289471757729522&set=a.279222342087797.78965.100000001011541&type=1&theater
 

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7