الرئيسة وسائط متعددةوسائط النصف الثانى من عام 2011 حركة الشباب وتطـبيق الشــريعة في الصومال
 
الأربعاء 26 أكتوبر 2011

 
 
   Bookmark and Share      
  
 حركة الشباب وتطـبيق الشــريعة في الصومال

احمد محمد عبد الغفار يس - مصر الأربعاء 26 أكتوبر 2011 15:24:12 بتوقيت مكة
   الله اكبر والنصر للاسلام
بارك الله فيكم ياايها المجاهدون
 
نزهة الزمان - دولة العراق الاسلامية الأربعاء 26 أكتوبر 2011 9:19:4 بتوقيت مكة
   الشريعة بالجهاد تعود قاهرة غالبة حاكمة لا محكومة والله أكبر
بعد أن قهرت حركة الشباب الاحتلال وأعوانه وبسطت سيطرتها وطبقت الشريعة ورفضت المعونات وبدأ الشعب في الزراعة والانتاج والعيش بحرية ما زال أعداء الحياة من الأفارقة المرتزقة الدوليين والحكومة الموالية لأمريكا يريدون أن يطفأوا نور الله... شل الله أيديهم...وأمريكا دفعت بكينيا الفقيرة الضعيفة للدخول الي الصومال للالتفاف علي حركة الشباب من جهة في حين يقاتل الأفارقة والحكومة العميلة المرتدة من جهة اخري للقضاء علي حركة الشباب المجاهدين...وأنا أقول لهم..أنتم أهون وأحقر عند المجاهدين فلقد خاض الجهاد العالمي حروبا شرسة وبدأ من الصفر حتي فرض نفسه بكل قوة فلا الناتو ولا أمريكا بنفسها وجيشها ولا روسيا استطاعت هزيمته وقد تناقل المجاهدين خبراتهم من العراق الي اليمن الي أفغانستان الي الشيشان الي الصومال الي المغرب الاسلامي فالمرتدين والصليبيين يحاربون قوة جهادية غير معهودة لم يسبق مثلها فلقد قطفوا رؤوس كبار قادة القوات الأفريقية(أميصوم) واقتحموا مقراتهم المحصنة وشاهدوا اصدار (أميصوم والنهاية المحتومة)لتعرفوا الخسائر التي تكبدتها هذة القوات الصليبية

ومنذ أيام عرض المجاهدين صور لجثث أكثر من مائة جندي من القوات الأفريقية وقد قتلوهم وغنموا أسلحتهم بعد أن صدوا الهجوم المشترك لهم مع المرتدين والذي كان يهدف للقضاء علي المجاهدين ولكن الجزيرة لم تنضشر هذا الخبر ويمكنكم مشاهدته علي المواقع الجهادية بالصور...ان القوي الجهادية أشرس مما يتخيل أحد فهي ولدت في الحروب وبدأت في بناء نفسها من الصفر وقوتها الاستخباراتية بدرجة من القوة لا يدركها الا العدو الذي يفاجئ باغتيالاتها يوميا ولا يملك القدرة للدفاع عن نفسه..النصر ات باذن الله وكل من يقف في وجه الشريعة واقامة الخلافة الراشدة سنقهره ونجعله ذليلا من الصاغرين أو نرسله الي جهنم ليلقي ما أعده الله له من جحيم
 

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7