الرئيسة كلمة المرصدوكهذا تحولت الكنيسة إلى مزبلة
 
الإثنين 1 مارس 2010

نحن نخوض الآن حرب اللافتات الزائفة التي توضع عنوانا لمشاريع هدامة كي تسمح لها بالمرور.

والتنصير كأحد هذه المشاريع الهدامة  التي يسعى المفسدون في الأرض لتمريرها تحت لافتة حرية الاعتقاد.

ألا فليخبرني الجميع :متى كان التنصير حرية معتقد؟

ومتى كان المتنصرون فئة مهتمة بالدين وبالبحث عن الحقيقية؟

هل لهذا شاهد ولو يتيم على أرض الواقع ؟

ما يعلمه الجميع هو أن التنصير حركة استعمارية هدفها خلخلة المجتمع وضرب ثوابته وتفريغ طاقته الروحية. وليس أدل على ذلك من أن اليهود –أعداء المسيح- هم من يقودون ويمولون حركات التنصير المنتشرة في العالم الإسلامي.

زكريا بطرس - صاحب أطول محاكمة كنيسية في التاريخ- ليس سوى موظف حقير في خلية هاورن إبراهيم - أبو على-  إسرائيلي الجنسية وعميل المخابرات الإسرائيلية وصاحب قناة الحياة التنصيرية وهو الذي يمول كل عمليات التنصير في العالم العربي خاصة مصر والمغرب.

وهو الذي ألقت إليه المخابرات الإسرائيلية بابن قيادي حماس "مصعب" حسن يوسف بعدما استنفد أغراضه في اسرائيل وبدأت يفوح نتنه وتنكشف خيانته، فحاول أن يصنع منه باحثا في الأديان وأخرجه  على قناته الخاصة – قناة الحياة- ليتحدث عن دراسته الطويلة للأديان التي هدته في نهايتها إلى التنصير!!

لكن رائحة العفن الذي خلفه في فلسطين كان أشد من عفنه الجديد في قناة الحياة.

والمحامية المتنصرة  نجلاء الإمام  التي هربت من بورسعيد بعد بيعها أوراق قضية موكل لديها إلى خصمه ثم اتهمت في قضية نصب على أعضاء بعثة مرافقة لها في ورشة عمل حقوقية بألمانيا.

وهي صاحبة الفتوى الشهيرة بوجوب اغتصاب الإسرائليات كرد فعل على الإرهاب الصهيوني !!

هذه المرأة المجنونة  ما أن أعلنت تنصرها حتى بدأت فضائحها الجنسية والمالية تتنشر حتى صارت مضرب الأمثال في هذا وصارت تعرض خدماتها الجنسية لكل عابر سبيل تشعر - مجرد شعور- أن حافظة نقوده ممتلئة- وبعدما كلَّ سعيها من الفحش والسرقة قامت لتفضح أعداءها من المنصرين والمتنصرين على الإنترنت في سلسة تسجيلات مطولة متاحة على الإنترنت للجميع.

محمد رحومة اللص الظريف الذي أصبح مفكرا كبيرا وباحثا في الأديان ومديرا لقناة فضائية "وهمية" لأنه لم يجد أمامه سوى الهروب من اختلاسات بمئات الألاف من الجنيهات وحكم بالسجن المؤبد. ولم يجد من يؤويه بهذه الفضائح سوى سلة المهملات المسماة كنيسة المتنصرين التي ترعاها كنيسة شنودة وينفق عليها اليهود!! ليأخذ دورا قياديا فيها لا يقل قوة عن مواهبه اللصوصية.

ومحمد حجازي الذي يكرهه النصارى أكثر من المسلمين لجشعه وكذبه تم القبض عليه متلبسا بفعل فاضح مع زينب داخل مقر حركة كفاية بالقاهرة  وأضطر إسحاق منسق الحركة لإحضار مأذون إلى مقر الحركة ليزوج حجازي من عاهرته تجنبا لالتصاق الفضيحة بالحركة. وهربت زينب من  أهلها ورفض والد حجازي هذه الزيجة وطردهما من المنزل، فلجأ حجازي إلى التسول من  الأصدقاء، وظل يتنقل من شقة صديق إلى شقة آخر حتى نصحه أحدهم  بالتوجه لأحد الصحفيين الإسلاميين. وهناك سمع عن التنصير وأساليبه وكمية الأموال التي تضخ فيه، فلم يضيع الفرصة وخرج علينا بعد قليل يعلن تنصره هو والبغي التي تزوجها.

 وأدرك حجازي منذ اللحظة الأولى أنه يتعامل مع طائفة من المهووسين والحالمين الذين امتلأت قلوبهم غيظا وكمدا على الإسلام، فراح يفبرك الأكاذيب الرخيصة وصنع لهم من الوهم اختبارا يعلن فيه أنه تنصر منذ عشرات السنين وأنه هارب من بطش المسلمين به بعد أن أفحمهم بالحجة والبرهان!!

ومع أن أصدقاء حجازي بثوا مقاطع فيديو يظهر فيها قبل أشهر قليلة من إعلان تنصره وهو يقود مظاهرة يدافع فيها عن الرسول صلى الله عليه وسلم ضد الرسوم الدنماركية المسيئة، إلا أن الكنيسة  فضلت التلذذ بكذب حجازى الرخيص بعيدا عن مرارة الحقيقة.

ومعتصم الجوهرى الطفل المدلل للواء الشرطة والمريض بالسرقة حتى أدى ذلك لفصله من كلية الشرطة، ظلت السرقة المرضية تلازمه حتى قضت على مستقبله فلم يعلم له مهنة أو وظيفة أو مصدر رزق وظل تائها وضائعا حتى التقطته أيدي المنصرين فصنعوا منه متنصرا جديدا يهتدى لنور المسيح بعد سنوات طويلة من البحث "العلمي"!

هذه مجرد نماذج لسلة القاذورات التي تحتضنها كنيسة شنودة وتباهي بها العالم وتدلل بها على صحة المسيحية وانتشار"نور المسيح" بين الأمم!!

أما مواقف هؤلاء السياسية فليست بعيدة عن نفسياتهم المريضة والمشوهة  وهي تؤكد أن هؤلاء جميعا خطر داهم على أمن أمتنا وهو ما سوف نفرد له مقال آخر بإذن الله تعالى.

 
 
   Bookmark and Share      
  
  وهكذا تحولت الكنيسة إلى مزبلة

ابوعمر - مصر الاسلامية الثلاثاء 28 ديسمبر 2010 10:31:38 بتوقيت مكة
   الف مبروك
مبارك للنصارى وهنيئا لهم بدخول نجلاء الامام ومحمد حجازى ومعتصم الجوهرى و000الخ الذين ليس لهم هم فى الدنيا الا الشهرة والزنى وجمع المال من اى طريق كان سواء حرام او حلال ، وانى انصح النصارى بانهم ممكن يجدوا ضالتهم باستقطاب كثير من هذه الاشكال الوسخة فى مجتمعات الفن وبعض لاعيبة الكرة
 
قبطى وأفتخر - مصر الثلاثاء 28 ديسمبر 2010 0:46:18 بتوقيت مكة
   بورسعيد
محمد حجازى من بورسعيد، ونجلاء الامام من بورسعيد، وجوزيف الجبلاوى صاحب سفينة المتفجرات ابن وكيل مطرانية بورسعيد، والذى تم الافراج عنه فى صفقة انتخابيه وتم تهريبه خارج البلادوجورج اسحاق من بورسعيد، وكثير من المهازل التى لم تكشف بعد ولا يتخيلها عقل تحدث فى بورسعيد .. فتشوا عن أسقف بورسعيد فالاقباط هناك لا يحبون هذا الرجل وكلهم على قلب رجل واحد يريدون إبعاده ولكنه يحظى بدعم البابا لأنه أمبراطور غسيل الاموال فى الكنيسة وهو الملقب بمستر أكس لدى ال سى أى ايه الامريكيه " الجزء التالى لإدارة الموقع " أن أردتم طوفان من التفاصيل راسلوا عادل جرجس 0103731588 وللعلم هو شديد المعارضة لهذا الرجل ولكنه أصبح قائد الجناح العسكرى لبيشوى بعد ان كان يهاجمه فى صفقه قدرها البعض بمليون جنيه بحسب ما جاء بجريدة روز اليوسف التى كان عادل جرجس من كتابها وأنقلب عليها وأنقلبت عليه بعد صفقته مع بيشوى وبعد تلك الصفقة أبرم اتفاقاً مع حمدى رزق رئيس تحرير المصور على جثة الانبا موسى أسقف الشباب ليتم فض النزاع بصفقة جديدة كان من ضمن بنودها ان يستكتب فى مجلة المصور لصالح موسى وبيشوى ولكن أحذروا لأن جرجس صعب المراس عنيد الطباع يخشاه كل من فى الكنيسة ويتقون شرة كما انه شديد العداء لكل الحركات السلفيه وخاصة الاخوان المسلمين ويكتب لكل المواقع القبطيه جرجس هو الشئ ونقيضه ويعرف كيف يحيك المؤامرات جيداً ويخرج منها بصفقات ولكنه فى النهايه منجم لفضائح الكنيسة يعرف كيف يخرج منه ومتى . أكتب اليكم وانا قبطى مسيحى من ابناء الكنيسة ليس حباً فيكم ولكنى أتوسم فيكم كشف المستور فالكنيسة أصبحت فى حاجه الى الاصلاح وما ذكرتموه على الرغم من عدم صحته ولكنه قطرة فى محيط الفساد الكنسى .. وفى النهايه فأنا من يستجير من الرمضاء بالنار
 
أبو عبد الله - السعودية الإثنين 27 ديسمبر 2010 19:10:6 بتوقيت مكة
   شكر و تقدير للموقع
أضم صوتي لصوت من طلب عمل سلسلة توثيقية لكل هذه الفضائح.
و عندي فكرة أرجو دراستها و هي كالآتي :
1- عمل موقع أو صفحة على النت با سم " المهتدون و المتنصرون "
2- عمل موسوعة توثيقية لكل من تنصر : بياناته - وظيفته - حياته الإجتماعية - ماله و ما عليه - أسباب التنصر ..... و هكذا.
و كما قال أحد الأخوة أن الطلب صعب قليلاً و لكنه حقاً سيكون مرجعاً أكاديمياً و مادة دسمة و الأمر يحتاج إلى همة عالية و هي موجودة عند المسلمين ، كما أن المادة ستتوفر بسرعة فائقة إذا تم التركيز على شخص معين و طلب التسجيلات الخاصة به و كل ما يخصه و بموجب المادة المتوفرة سيتم دراستها و عمل الموقع مبتدأً من شخصية أو أكثر - و أكرر مع التركيز و الإهتمام بأن يظهر العمل أكاديمياً و بواجهة جذابة - و لن تمر سنة واحدة حتى تعلموا كم هم الزوار و المستفيدين من الموقع و الدعوة إلى الله تبارك و تعالى.
 
أ.د. أحمد - المحروسه المرعوبه من 4% الإثنين 27 ديسمبر 2010 5:18:56 بتوقيت مكة
   عتاب الي ادارة الموقع: أنا منتظر من التاريخ التالي :الأربعاء 3 مارس 2010 ؟؟
ادارة الموقع - ... الأربعاء 3 مارس 2010 9:35:9 بتوقيت مكة
سنبدا سلسة توثيقة بكل هذه الفضائح ان شاء الله قريبا جدا
سنبدا سلسلة توثيقية بكل هذه الفضائح ان شاء الله تعالى

 
ابراهيم - مصر الأحد 26 ديسمبر 2010 0:43:10 بتوقيت مكة
   العقلاء والسفهاء
أعتقد أنه لايوجد مسلم سوى وصحيح الإيمان يمكن أن يفكر لحظة فى إعتناق دين أخر لكن هؤلاء الذين يفعلونها إما فاقدى الأهلية من المصابين بخلل ما ذهنيا أو عقليا ويمكن من خلال النماذج التى عرضها الأخ خالد الاستدلال على ذلك ومنها حجازى والجوهرى والست نجلاء حيث يتم استغلال العقد النفسية داخلهم من الغرور والنرجسية الحادة إلى الاضطراب والفصام وغيرها من أمراض نفسية وعقلية لتنصيرهم
المسلم صحيح الإيمان تجده مستقرا ذهنيا وعقليا وروحيا ولاتستطيع قوة على وجه الأرض أن تحوله عن دين الفطرة السليمة الذى يصون كرامة الإنسان وحريته وآدميته 00 دين لايعرف الخزعبلات والأساطير وتقديس البشر وإتخاذهم أربابا من دون الله دين يخاطب عقل الإنسان وقلبه وروحه وليس فيه واسطة بين العبد وربه
هؤلاء نماذج مريضة وليسوا من صحيحى العقل والفكر السليم ومن الباحثين عن الثراء والشهرة ولوجاءت عن طريق الكفر بالله
وأفضل رد على تنصرهم هو تجاهلهم لأنهم لايستحقون سوى الاحتقار ، أما إذا بادروا بالتهجم عل الإسلام فهؤلاء لابد من محاربتهم بكل الوسائل والطرق حتى يرتدعوا لأنهم مرتدون ومجاهرون بالردة ومحاربون لدين الله

 
مسلم - مصر السبت 25 ديسمبر 2010 18:49:44 بتوقيت مكة
   عندما ينقلب الانسان الي مسخ
الاسلام هو دين الفطرة التي فطر الناس عليها - الفطرة التي تتمثل في الرحمة في العدل في الصدق في الحق في الاحسان في العفو في الانصاف حتي مع الاعداء في حب الخير في الوفاء بالعهد والميثاق - يولد المولود وعنده هذه الفطرة السليمة (وهي نسخة للاسلام الكامل لله سبحانه) ثم مع مولده يبدأ عمل شياطين الانس والجان فكيف يمكن ان يتركو هذا الطفل بهذه الفطرة النقية الطاهرة المسلمة .... لا بد من افسادها بكل السبل الممكنة حتي لا ينشأ الطفل ويكبر علي هذه الفطرة فتكون المشكلة كبيرة لهم , اذن لا بد من تربية النشأ علي ما يخالف هذه الفطرة بكل الاغراءات الممكنة وبكل التشويه الممكن للاسلام واهله , لذا يبدأون من المهد في حملة ضارية ضد هذه الفطرة لقلب الحقائق ولزرع الشك والظنون فيما هو يقيني وفي لبس الباطل لباس الحق والعكس حتي اذا ما أشرب الطفل او الشخص هذا المشرب وصل الي ما وصل اليه من امثال هؤلاء الفارغين الساقطين اللذين هم مثال حي على انتكاس الفطرة ( لا حول ولا قوة الا بالله ينقلب الانسان من فطرة سليمة مسلمة الي الكفر لحب الدنيا والجري وراء الشهوات المهلكات) فينقلب الانسان الي مسخ لا يعرف حقا ولا ينكر باطلا ، لا يعرف الا مصلحته الدنيوية وهواه , لا يحترم نفسه او عقله او صدقه مع نفسه لا يري في هذا الكون الا نفسه , ويا ليته حتي نفع نفسه بل انه نسي نفسه بجريه علي الاموال والشهوات حتي يأتي يوم القيامة ويلقي ما يستحقه.
 
Saif Maslol - مصر السبت 25 ديسمبر 2010 15:54:18 بتوقيت مكة
   نأخذ علمائهم و يأخذون سفهائنا
هل يمكن لأحد من النصارى أن يذكر لنا اسم عالم من علماء المسلمين ومشايخهم تنصر و اتبع الصليب ؟؟؟ لا و ألف لا فهم يأخذون سفهائنا و نحن نأخذ علمائهم والأمثلة كثيرة و لا حصر لها. فيهنئوا بالحقير حجازي أو العاهرة المفضوحة على الإنترنت نجلاء الإمام فكلاهما فساد و بلاء ، ولو أنهما كانا نصرانيين و دخلوا ف الاسلام مع استمرارهم على ماهم عليه لكنا لفظناهم بعيدا عنا ، ولكن لأن النصارى لا يأبهون للحق ، ويريدون فقط إظهار دينهم ، لا يأبهون هل من يدخل دينهم دخله عن يقين أم عن مصلحة حقيرة.؟؟؟؟
 
كمونة - مصرية في السعودية السبت 25 ديسمبر 2010 9:7:1 بتوقيت مكة
   بارك الله فيك
عكس الإسلام الذي يدخله العلماء والمفكرين والأطباء ،،
ومن يدخله ممن له سوابق فإنه يتغير ويتبدل ،،
شتان شتان
 
ام محمد - مصر الجمعة 19 مارس 2010 12:51:34 بتوقيت مكة
   افتراء
لاحول ولاقوة الا باللة العلي العظيم الحمد للة علي نعمة الاسلام واللة يهدي كل عاصي في نهاية العالم لايدخل الجنة بازن اللة كل من ابتعد عن الاسلام وامين بخرفات ونسي كلام اللة عز وجل اللهم ماعز الاسلام واديمة علينا امين يارب العالمين
 
عبدالعزيز الفهيد - السعوديه الأربعاء 3 مارس 2010 22:52:2 بتوقيت مكة
   كلمة الله هي العلبا
قال تعالى(( يُرِيدُونَ لِيُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ))(8)الصف
 
عبد الله - مصر الأربعاء 3 مارس 2010 14:42:47 بتوقيت مكة
   إنها حقا صندوق قاذورات كبير
حقا أخي الفاضل الكنيسة الأرثوذكسية منتنة جدا بما فيها من أكوام المخلفات البشرية من أمثال شنودة العجوز الأسود رخي المباديء ومن خلفة الذين يبحثون فقط عن الشهرة فيقال أنهم تحولوا للنصرانية فلتنفعهم كنيسة الشواذ الأرثوذكس الأنجاس
 
ادارة الموقع - ... الأربعاء 3 مارس 2010 9:35:9 بتوقيت مكة
   سنبدا سلسة توثيقة بكل هذه الفضائح ان شاء الله قريبا جدا
سنبدا سلسلة توثيقية بكل هذه الفضائح ان شاء الله تعالى
 
alcerag - egypt الثلاثاء 2 مارس 2010 6:47:50 بتوقيت مكة
   لماذا لاتضع مقاله منفصلة وموثقات لكل منهم حنى نكون دليل معتمد فى دراسات تدون للتاريخ والعلم
لماذا لاتضع مقاله منفصلة وموثقات لكل منهم حنى نكون دليل معتمد فى دراسات تدون للتاريخ والعلم

بدلا من مجرد مقال باقوال مرسلة
اهم شىء الدليل والبرهان افلام مصورة - تسجيلات صوتية - شهادة الشهود ومن تكلموا معه

حتى يكون الموقع مرجع لدراسة وفضح هؤلاء بالدليل والبرهان
وحتى يكون مرجع معتبر ينقل عنه الاخبار وتنشر فى كل مكان

المطلوب صعب ومجهد ولكنه خالد وعلمى ومعتبر فى الاثبات والبرهان على الصدق والمصداقية
 
مٌحمد المليجي - مصر الإثنين 1 مارس 2010 22:10:38 بتوقيت مكة
   لا حول ولاقوة الا بالله
صح عنوانك ياأخي انها فعلا مزبله

فهذا ما يفعلونه دائما يأخذون الحسالة ومدمنين الشهرة ليبيعوا دينهم من أجل اهداف حقيرة اهمها الشهرة والغنى
 

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7