الإثنين 26 أغسطس 2013
New Page 1

ما هى حدودك ؟
 وما هو سقف امكانياتك؟
 ماذا تستطيع ان تفعل ؟
 وما لا تستطيع ؟
 حين ولدنا لم نكن نعرف سقف او حدود رغم ضعف الأمكانيات والعجز عن كل شىء تقريبا
 اقدام لا تستطيع حمل ابداننا وايدى عاجزة عن عوننا وكان من الممكن لقطعة خبز ان تقضى علينا
 ورغم ذلك ما كنا نكاد ننتهى من محاولة الا وندخل فى اخرى اكبر واصعب حتى اننا كنا نٌعجز امهاتنا عن تكرار منعنا من المحاولات التى تفوق امكانياتنا
 كنا نحاول المشى فنقع نحاول حمل اشياء اكبر منا ولا نستطيع وحتى النار لم تكن بعيدة عن محاولاتنا وكنا نحاول ثم نحاول ونحاول
 ثم صرنا اكبر قليلا وبدأ اناس يرسمون لنا حدود وسقف اصغر بكثير من امكانياتنا بدافع الحب ربما
 او ضعف الهمه او …او… ورغم زيادة امكانياتنا كل يوم بل كل لحظه  الا انهم كانوا يصرون على تضييق الحدود كل يوم اكثر ودائما ما يرددون  مستحيل .. مستحيل ثم صرنا اكبر اكثر وتعلمنا الدرس واصبحنا نحن من نرسم الحدود لإنفسنا ونصنع سياج تحيط بنا وفى كل يوم نزيد من قوة واحكام هذه السياج او ..الظروف.. التى سمحنا لها ان تفعل ذلك  وترسخت كلمة ” مستحيل ”
 لكن رغم كل ذلك مازال تأتينا رسائل من اشخاص استثنائين
 استطاعوا ان يمحوا حدودهم ويتخلصوا من ربقة السياج  ويتفوقوا على انفسهم وظروفهم ويصنعوا ” المستحيل ” ويحاولون اهدائنا درس جديد غير ما تعلمنا فمحتواه ” ان المستحيل هو ذلك السجن الذى حكمتم على انفسكم البقاء داخل حدوده “الأن انا احضرت معى ممحاة كى امحو به تلك الحدود التى رسمت حول رقاب احلامكم وأؤكد لكم انكم اكبر من ذلك وان سقف امكانياتكم اعلى وفضاء ارواحكم ارحب هى ان نمحوا تلك الحدود والتى كتب بجانبها ” مستحيل ” ونرسمها ابعد قليلا .. وكلما اوشكنا ان نصل اليها نعيد ابعدها اكثر واكثر لا.. ليس ذلك ما اكتب من اجله والا اكون انا ايضا من اصحاب الهمم الضعيفة ومن ذوى الحدود الضيقة وانا اكبر من ذلك الله خلقنى كذلك سمعت حينما كان جهاز الحاسب  فى مساحة غرفة ضخمة اتعرف وقتها اذا فكر احدهم فى جهاز حاسب شخصى يحمله فى حقيبة يده الصغيرة
 بماذا سوف يجيبون عليه ؟!
 كأنى اسمعك  تردد ” مستحيل ..مستحيل ” هذا اذا لم تكن الإجابة ” مجنون ..مجنون ”
 والأن يمكنك ان تتصفح موقعى هذا بلا حدود   من خلال هاتفك النقال هذه هى فكرة الحدود
 زوجة والت ديزنى كانت حدودها الفقر والسجن ومجنون
 اما والت حدوده “  أكبر عدد من جوائز الأوسكار فقد فاز بـ 22 جائزة أوسكار وترشح لـ 37 جائزة أوسكار، بالإضافة إلى حصوله على 3 جوائز أوسكار تكريمية فخرية ..”
 حدود مدرسة اديسون انه طفل فاشل
 حدود اديسون 999 تجربه لهدف واحد
 حدود فرعون تعذيب وقتل اسية
 حدود السيدة اسية  ”رَبِّ ابْنِ لِي عِنْدَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ ”
 قال ابن كثير ” فكشف الله لها عن بيتها فى الجنة فتبسمت ثم ماتت ”
لذلك الأن امحو كل حدودك
ما عدا حد واحد هو حد الله ” الشرع ” – والذى يرسم لنا المسار حتى نكون فى الإتجاه الصحيح -
والشرع يقول لنا وسابقوا …
والشرع يقول لنا وسارعوا…
الشرع يقول ” كنت خير امة اخرجت للناس ”
 وهذا يعنى انه ليس سقفك فقط ما تٌطلب برفعه وإنما ان تخرج للعالم وتوسع حدودهم من عبادة العباد الى عبادة  رب العباد وهذا ما كان يفعله النبى محمد صل الله عليه وسلم
 يقول لسراقة وهو ينظر إلى ذراعيه كأني بك وقد لبست سواري كسر “ وهو مهاجر مطارد مستضعف
ويقول للصحابه فتحت عاموريه وهم يخندقون للحماية من الكفر واهله
 واذا قلت هذا فى عمل الأخرة- وهذا حد اخر تضعه لنفسك – قلت لك ان الدنيا والأخرة متصلتان بخيط اوله هنا بيديك والأخر فى الجنة ان شاء الله واذا قلت هذا كان محمدا قلت لهاذا كان محمدا
محمد بن عبد الله صل الله عليه وسلم
 وسع حدود الدعوى من بيته لأقاربه لأصدقائه لقريش للمدينه للعراق لحدود فرنسا “”
 لحدود الصين”
 للسند  ”
محمد الفاتح يفتح القسطنطينيه احصن مدينة فى العالم قال عنها نابليون لو كان للعالم كله عاصمه كانت القسطنطينيه
 صنع المدفع السلطاني المشهور والذي ذكر أن وزنه كان يصل الى مئات الأطنان وأنه
 يحتاج الى مئات الثيران القوية لتحريكه” اكبر مدفع وقتها ”
 نقل السفن من مرساها في بشكطاش الى القرن الذهبي وذلك بجرها على الطريق البري على اليابسة بعد ان مهدها وغطاها بالألواح الخشبية ودهنها بالشحم والزيت ” اكثر من سبعين سفينة فى ليلة واحده ” فكانت السفن بأشرعتها المرفوعة تسير وسط الحقول كما لو كانت تمخر عباب البحر
 ويصنع قلعه على الماء فى ليلة واحدة ” المؤرخين قالوا عنها تحتاج لشهور
 وعندما احترقت قال غدا نبنى اثنان اخرون
عباس ابن فرناس يتهم بالجنون
 لأنهم لم يكن فى مقدرتهم رؤية الارض من منظور طائره فيضع اصول علم الطيران
الكسندر فلمنج يخترع من العفن مضاد حيوى يعالج الملايين
ادموند هيلاري راجل يتحدى جبال افرست اعلى قمه فى العالم
وامرأة عمياء صماء تصبح اشهر اديبه فى العالم “ هيلر كلين   ”
 ءأقول المزيد……
 انا اعرف انك الأن قد ازدادت مساحة رؤيتك
 وان ارادتك قد تحررت من قيودها
 وان ضربات قلبك تزداد
 وتنفسك تزيد سرعته
 اتعرف ما هذا ؟
 هذا انت الذى كنت تسجنه خلف حدود السراب
 لكن المشكلة ليست الأن وانما بعد ان تترك مقالى هذا وتعود الى ” عادى ” و”عادية “
 ويذكروك بكلمة ” م س ت ح ي ل “
 وسوف احلها لك بإذن الله حتى لا يكون لك عذرا  واكون انا نصحت لله
 اما ان تقول لهم بلسان حالك “…….. سلاما ”
 او  لا تصاحب الا شخص لا يحده الا كتاب الله وسنة رسوله
فقد امر الله نبيه  ” واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا ”
 وبركة الرفقه العظيمه الصالحه ذكر الكلب فى القرأن لا لشرف فيه وانما لرفقة الصالحين” ( سيقولون ثلاثة رابعهم كلبهم ويقولون خمسة سادسهم كلبهم رجما بالغيب ويقولون سبعة وثامنهم كلبهم قل ربي أعلم بعدتهم ما يعلمهم إلا قليل فلا تمار فيهم إلا مراء ظاهرا ولا تستفت فيهم منهم أحدا ( 22 )”
 واعلم انك برفقة نافخ كير ستحرق ثيابك وتشم ريح كريه وبرفقة بائع عطور ستنعم انفك برائحة الطيب
 واخيرا جاهدة لأوسع رؤيتك والغى حدودك وارفع سقف طموحك
 بقى ان تستعن بالله وتبدأ الأن
منقـــــــــــــــــــــــــــول
 

 
 
   Bookmark and Share      
  
 امحو حدودك

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7