الثلاثاء 18 سبتمبر 2012

أحالت نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار هشام بدوى المحامى العام الأول للنيابة، البلاغ المقدم ضد أقباط المهجر لاتهامهم بالإساءة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم، ومحاولة تقسيم مصر إلى خمس دويلات وإحداث فتنة طائفية إلى محكمة الجنايات.

وكانت قد انتهت نيابة أمن الدولة العليا من الاستماع إلى أقوال كل من السيد حامد وناصر العسقلانى، المحاميين بلجنة الحريات بنقابة المحامين، فى البلاغ المقدم منهما ضد أقباط المهجر، والذى يتهمهم بالإساءة إلى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، ومحاولة تقسيم مصر إلى خمس دويلات وإحداث فتنة طائفية.

واستمع خالد بيومى ومحمد وجيه وكيلا نيابة أمن الدولة العليا، بإشراف المستشار هشام بدوى المحامى العام الأول للنيابة، لأقوال مقدمى البلاغ لمدة ساعتين، وتقدما خلالها بأسطوانة مدمجة تحتوى على 5 مقاطع فيديو، إحداها يظهر بها "عصمت زقلمة"، ويعلن فيها عن نفسه بأنه رئيس دولة الأقباط فى ومصر، ويطلب فيها تقسيم مصر إلى 5 دويلات، والمقطع الثانى يظهر به "موريس صادق"، ويعترف فيه بأنه منتج الفيلم المسىء للرسول الكريم، رداً على الأحداث التى وقعت بأبو قرقاص بالمنيا، وتضمنت الأسطوانات الأخرى عرضا من مشاهد الفيلم المسىء للرسول، كما تقدما بـ25 مستندا لبيانات أصدرها أقباط تطالب بتقسيم مصر إلى عدة دويلات.

كان قد تقدم كل من السيد حامد وناصر العسقلانى ببلاغ إلى مكتب النائب العام، والذى قام بإحالته إلى نيابة أمن الدولة ضد أقباط المهجر يتهمونهم فيه بأنهم أنتجوا فيلما سينمائيا يسىء إلى النبى محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ من شأنه ازدراء الدين الإسلامى وتكدير السلم والأمن العام وبث الفتنة الطائفية والإخلال بالوحدة الوطنية بين المسلمين والمسيحيين.

 
 
   Bookmark and Share      
  
  إحالة 10 من أقباط المهجر المتهمين بالإساءة إلى الرسول لمحكمة الجنايات

البدرى - مصر الثلاثاء 18 سبتمبر 2012 23:34:0 بتوقيت مكة
   الاعدام
الاعدام بتهمة الخيامة العظمى
 

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7