الثلاثاء 26 نوفمبر 2013

يحدد علماء الاجتماع المعنيون بدراسة الثورات، خمسة عوامل إذا توفرت في بلد ما فإن احتمال أن تنفجر ثورة شعبية في هذا البلد يكون قويا جدا..
هذه العوامل هي: الفساد – القمع الأمني- التدهور الاقتصادي- تضييق الحريات السياسية- ضعف يعتري القوى العالمية عن التدخل المباشر..

هذه العوامل جميعها متوفرة في مصر بعد الانقلاب،
فما الذي يحول دون نسبة كبيرة من الشعب والانخراط في الثورة ضد الانقلاب كما حدث مع نظام مبارك؟..

هذه الفئة من الشعب لا تتوفر لديها دوافع لكي تثور ضد الانقلاب، لكن في المقابل، يمكن أن تتهيأ لها دوافع بديلة للثورة..
الحاجز الأساس هو قِصَر المدة التي حكم فيها النظام الانقلابي، وهي لا تتجاوز خمسة أشهر..
تجاوز هذا الحاجز يمكن من خلال عملية تعديل بسيطة في التصور الزمني، كيف؟..

التثوير ضد مبارك كان يعتمد على فكرة: ماذا فعل مبارك طيلة 30 عاما..
التثوير ضد الانقلاب يمكن أن يعتمد على فكرة بديلة هي:
ماذا سيحدث لو حكمت النخبة الانقلابية في السنوات القادمة؟..
بمعنى أننا نستبدل المستقبل "ماذا سيفعلون؟" بالماضي "ماذا فعلوا؟"..

بهذه الطريقة نحن نضيف سببا جديد للمشاركة في الثورة أمام شرائح مجتمعية متزايدة، تحت شعار أن البلد لا تتحمل تجارب حكم جديدة تغرقها في المجهول..

المطلوب هنا أن نقدم معالجة سياسية وإعلامية جيدة لهذه الفكرة، وأن نتقن تصوير الحالة المستقبلية في مصر، تحت حكم النخبة الحالية..
الباحث السياسي "أحمد فهمي"

 
 
   Bookmark and Share      
  
 كيف تزيد مشاركة الشعب في الثورة ضد الانقلاب؟

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7