الأحد 8 ديسمبر 2013

احتلت مصر مرتبة متأخرة فى قطاعات الاقتصاد المتنوعة بين دول العالم ، رغم ترتيبها المتقدم فى عدد السكان وفى قوة العمل ، إلا أن ضعف الانتاجية وارتفاع معدل البطالة ، وتدنى مستويات الدخل والصحة والتعليم ، قد أدى لتراجع ترتيبها فى العديد من مؤشرات الاقتصاد العالمى .

* ** فى عدد السكان احتلت مصر المركز السادس عشر دوليا ، بعدد سكان بلغ 85 مليون نسمه ، وكانت الصين قد احتلت المركز الأول عالميا بنحو 1 مليار و350 مليون نسمه ، تلهيا الهند بنحو 1 مليار و220 مليون نسمه ، وفى المركز الثالث الولايات المتحدة بنحو 317 مليون ,
وعلى المستوى العربى جاءت مصر بالمركز الأول تليها الجزائر بنحو 38 مليون ، وعلى مستوى الدول الاسلامية جاءت أندونسيا بالمركز الأول بنحو 251 مليون نسمه .
* ** فى المساحة الجغرافية جاءت مصر بالمركز الثلاثين بمساحة 1 مليون كيلو متر مربع ، وكانت روسيا قد احتلت المركز الأول دوليا بمساحة 17 مليون كيلو متر ، تليها كندا بمساحة 10 مليون كيلو متر ونفس المساحة للولايات المتحدة الأمريكية .
وعلى المستوى العربى تصدرت الجزائر بمساحة 4ر2 مليون كيلو متر مربع ، تليها السعودية بمساحة 1ر2 مليون كيلو متر ، وعلى مستوى الدول الاسلامية تصدرت كازاخستان بمساحة 7ر2 مليون كيلو متر مربع .
* ** ويعد الناتج المحلى الاجمالى هو المؤشر الاقتصادى الذى يتم به قياس حجم اقتصادات الدول ، ولقد احتلت مصر المركز التاسع والثلاثين بين دول العالم فى قيمة الناتج المحلى الاجمالى ، بقيمة 257 مليون دولار ، وتصدرت الولايات المتحدة الأمركية دول العالم من حيث الناتج بنحو 15 تريليون و685 مليار دولار .
تليها الصين بنحو 2ر8 تريليون دولار ثم اليابان بحوالى 6 تريليون دولار ، وعلى المستوى العربى جاءت السعودية بالصدراة بنحو 632 مليار دولار ، والغريب أن اسرائيل بعدد سكانها البالغ ثمانية ملايين نسمه ، قد بلغ ناتجها المحلى الاجمالى 243 مليار دولار لتحتل المركز الثالث والأربيعن دوليا .
* ** ويعد مؤشر نصيب الفرد من الناتج المحلى الاجمالى معيارا لمتوسط دخل المواطن ، والذى ينعكس بدوره على رفاهة الفرد ومستواه المعيشى ، والذى يتم من خلال قسمة الناتج المحلى للدولة على عدد سكانها ، ولهذا بلغ متوسط نصيب الفرد فى مصر من ناتجها ثلاثة آلاف دولار سنويا ، لتجىء بالمركز 146 بين دول العالم .
فى حين بلغ نصيب الفرد من الناتج 99 ألف دولار بالنرويج و83 ألف بسويسرا و60 ألف دولار بالدانمرك ، بل لقد بلغ أكثر من 28 ألف دولار فى اسرائيل ، أما على المستوى العربى فقد احتلت قطر المركز الأول بنحو 76 ألف دولار سنويا ، تليها الكويت 44 ألف دولار ثم الامارات العربية 36 ألف دولار ، فالسعودية 21 ألف دولار لمتوسط نصيب الفرد من الناتج بها .
*** وتعد الصادرات السلعية مؤشرا على مدى استطاعة الدولة تغطية احتياجاتها المحلية ، وتحقيق فوائض من منتجاتها تقوم بتصديرها ، وببلوغ صادرات مصر السلعية 27 مليار دولار فقد احتلت المركز الثامن والستين بين دول العالم ، لتجىء الصين بالمركز الأول بنحو 2 تريليون و49 مليار دولار ، تليها الولايات المتحدة الأمريكية بنحو 1 تريليون و547 مليار دولار ، ثم ألمانيا بالمركز الثالث تليها اليابان .
وعلى المستوى العربى تصدرت السعودية بنحو 386 مليار دولار بسبب صادراتها البترولية باعتبارها صاحبة المركز الأول دوليا فى تصدير البترول الخام ، والغريب مجىء اسرائيل بالمركز الثالث والخمسين بالصادرات السلعية بنحو 5ر61 مليار دولار أى أكثر من ضعفى قيمة الصادرات المصرية .

ومن المفارقات الدولية بلوغ قيمة صادرات هونج كونج 493 مليار دولار ، رغم بلوغ عدد سكانها سبعة ملايين نسمه ، ونفس الأمر مع سنغافوره التى يبلغ عدد سكانها 5ر5 مليون نسمه ، ومع ذلك بلغت قيمة صادراتها 408 مليار دولار ، وكذلك النرويج التى بلغ عدد سكانها خمسة ملايين نسمه وبلغت قيمة صاراتها 160 مليار دولار .
*** وفى الوارادات السلعية جاءت مصر بالمركز التاسع والأربعين دوليا بقيمة 60 مليار دولار ، وجاءت الولايات المتحدة الأمريكية بالمركز الأول عالميا بنحو 2 تريليون و335 مليار دولار ، تلهيا الصين بنحو 1 تريليون و818 مليار دولار ، وعلى المستوى العربى جاءت الامارات العربية بالمركز الأول بنحو 220 مليار دولار .
وذلك بسبب ضخامة وارداتها والتى تعيد تصدير معظمها الى ايران التى تعانى حظرا غربيا فى التعامل معها ، والى العراق ودول الخليج الى جانب سياحة المشتريات التى تشتهر بها دبى ، والغريب هو بلوغ واردات اسرائيل 71 مليار دولار .
٭٭٭ وفى الصادرات الخدمية جاءت مصر بالمركز الخامس والثلاثين دوليا بقيمة 22 مليار دولار ، بسبب ايرادات السياحة وقناة السويس وخدمات النقل التى تقدمها للسفن والطائرات الأجنبية بموانيها البحرية والجوية ، وجاءت الولايات المتحدة بالمركز الأول بقيمة 614 مليار دولار تليها انجلترا 278 مليار وألمانيا 255 مليار دولار .
وعلى المستوى العربى جاءت لبنان بالمركز الأول بقيمة 23 مليار دولار ، وبالنسبة للدول الاسلامية فقد تصدرت تركيا بقيمة 42 مليار دولار بسبب كثرة عدد السياح الواصلين إليها ، وكانت الصادرات الخدمية باسرائيل قد بلغت 30 مليار دولار رغم صغر مساحة شواطئها .
٭٭٭ وفى الواردات الخدمية جاءت مصر بالمركز الثانى والأربعين دوليا بقيمة 16 مليار دولار ، وعلى مستوى العالم تصدرت الولايات المتحدة الأمريكية بقيمة 406 مليار دولار ، تليها ألمانيا 285 مليار دولار والصين 281 مليار دولار ، وعلى المستوى العربى تصدرت الامارات العربية بنحو 50 مليار دولار تليها السعودية بنحو 49 مليار دولار .
*** وفى الاحتياطيات من العملات الأجنبية والذهب جاءت مصر بالمركز الرابع والستين دوليا ، بقيمة 15 مليار دولار بنهاية عام 2012 ، واحتلت الصين المركز الأول دوليا بقيمة 3ر3 تريليون دولار ، يليها اليابان بنحو 3ر1 تريليون دولار ثم السعودية بالمركز الثالث عالميا بنحو 567 مليار دولار .
وعلى المستوى العربى جاءت الجزائر بالمركز الثانى بعد السعودية بنحو 192 مليار دولار ، تليها ليبيا بنحو 117 مليار دولار ثم العراق 70 مليار ولبنان 53 مليار تليها قطر والكويت ، لتجىء مصر بالمركز الثامن عربيا من حيث حجم الاحتياطيات الدولية ، فى حين بلغت الاحتياطيات باسرائيل 76 مليار دولار .
٭٭٭ وفى الاستثمار الأجنبى المباشر الوارد عام 2012 احتلت مصر المركز السابع والخمسين دوليا ، بقيمة 2 مليار و796 مليون دولار ، وجاءت الولايات المتحدة الأمريكية بالمركز الأول عالميا بقيمة 168 مليار دولار ، تليها الصين بنحو 121 مليار دولار وهونج كونج بنحو 75 مليار دولار .
وعلى المستوى العربى جاءت السعودية بالمركز الأول بقيمة 12 مليار دولار ، تليها الامارات 10 مليار ثم المغرب ولبنان لتجىء مصر بالمركز الخامس عربيا ، وكانت قيمة الاستثمار الأجنبى المباشر للوارد لاسرائيل خلال عام 4ر10 مليار دولار .
٭٭٭ وفى الاستثمار الأجنبى المباشر الخارج من الدولة خلال عام 2012 ، احتلت مصر المركز الثالث والسبعين عالميا بقيمة 211 مليون دولار فقط ، وعلى المستوى العالمى احتلت الولايات المتحدة المركز الأول بقيمة 329 مليار دولار ، تليها اليابان 123 مليار والصين 84 مليار وهونج كونج 84 مليار دولار .
وعلى المستوى العربى جاءت الكويت بالمركز الأول بقيمة 8 مليار دولار ، تليها السعودية 4 مليار ثم الامارات 5ر2 مليار وليبيا بنفس القيمة ، ثم قطر وسلطنة عمان والبحرين ولبنان العراق والمغرب ، لتجىء مصر بالمركز الحادى عشر عربيا ، وكان الاستثمار الأجنبى المباشر الخارج من اسرائيل خلال عام قد بلغ 2ر3 مليار دولار .
٭٭٭ وفى الاستثمار الأجنبى المباشر الوارد الى الدولة والمتراكم عبر السنوات الماضية ، جاءت مصر بالمركز السابع والستين دوليا بقيمة 39 مليار دولار ، وعلى المستوى الدولى جاءت الولايات المتحدة بالمركز الأول بقيمة 2 تريليون و723 مليار دولار ، وفى المركز الثانى الصين بنحو 3ر1 تريليون دولار ، تليها انجلترا بنحو 3ر1 تريليون دولار .
وعلى المستوى العربى تصدرت السعودية بقيمة 221 مليار دولار ، تليها الامارات بقيمة 5ر91 مليار دولار ثم المغرب فتونس فقطر ، وبلغ الاستثمار الأجنبى المباشر الوارد المتراكم عبر سنوات فى اسرائيل 75 مليار دولار .
٭٭٭ وفى الاستثمار الأجنبى المباشر الخارج من الدولة والمتراكم عبر السنوات الماضية ، جاءت مصر بالمركز الثالث والستين بنحو 3ر6 مليار دولار ، وعلى المستوى الدولى تصدرت الولايات المتحدة الأمريكية بنحو 5ر4 تريليون دولار ، تليها انجلترا بنحو 8ر1 تريليون دولار وألمانيا 8ر1 تريليون دولار .
وعلى المستوى العربى تصدرت الامارات بنحو 58 مليار دولار ، فالكويت 56 مليار وقطر 27 مليار دولار والسعودية 21 مليار دولار ، وكان اجمالى الاستثمار الأجنبى المباشر الخارج والمتراكم عبر سنوات من اسرائيل قد بلغ 75 مليار دولار .
٭٭٭ وبلغت ايرادات الموازنة الحكومة المصرية 50 مليار دولار وعلى المستوى العالمى تصدرت الولايات المتحدة بقيمة 2 تريليون و449 مليار دولار ، وعلى المستوى العربى تصدرت السعودية بقيمة 327 مليار دولار ، وكانت ايرادات الموازنة الاسرائيلية قد بلغت 5ر63 مليار دولار .
٭٭٭ وبلغت مصروفات الموازنة الحكومية المصرية 78 مليار دولار ، وعلى المستوى الدولى تصدرت الولايات المتحدة الأمريكية بنحو 3 تريليون و538 مليار دولار لمصروفات موازنتها ، وعلى المستوى العربى تصدرت السعودية بقيمة 235 مليار دولار ، وكانت مصروفات الموازنة الاسرائيلية قد بلغت 74 مليار دولار .
O O O كانت تلك هى صورة الاقتصاد المصرى حسب بيانات عام 2012 وترتيبه بالاقتصاد الدولى ، وفى اطار الاجراءات المتعمدة من قبل القوى السياسية المناوئة لحكم الرئيس مرسى ، لتعطيل عجلة الاقتصاد خلال النصف الأول من عام 2013 ، ونشر الاشاعات وافتعال الأزمات مما أثر على الاستقرار وبالتالى على عمليات الانتاج .
ثم ما شهدته بداية النصف الثانى من عام 2013 مع تولى حكومة الانقلاب العسكرى ، والتى اتخذت اجراءات عنيفة تجاه المعارضين لها ، تنوعت ما بين القتل والاصابه والاعتقال والمطاردة ومصادرة الأموال .
مما زاد الأمن اضطرابا ، الأمر الذى انعكس على التراجع الشديد للسياحة والاستثمار الأجنبى المباشر ، وازدياد الطاقات العاطلة وزيادة البطالة ، والتشدد فى الاقراض المصرفى للمشروعات ، وارتفاع الدين العام الداخلى والخارجى .
ومن هنا يتوقع أن تنخفض معدلات أداء الاقتصاد المصرى خلال عام 2013 بالمقارنة لعام 2012 ، سواء فى معدل نمو الناتج المحلى الاجمالى أو الصادرات السلعية أو الصادرات الخدمية ، أو حجم الاسثتمار الأجنبى المباشر الوارد أو العجز بالموازنة ، مما سينعكس على تراجع ترتيب الاقتصاد المصرى دوليا خلال عام 2013 .

وبما يشير كذلك الى المأزق الذى يعيشه الاقتصاد المصرى فى الوقت الحالى ، رغم المعونات التى قدمتها دول السعودية والامارات والكويت ، إلا أن قيمتها لا تفى بعلاج العجز الضخم بالموازنة العامة ، ولا تقارن بجانب حجم الدين الداخلى والخارجى ، الذى بلغت تكاليفه من فوائد وأقساط بموازنة العام المالى 2013 / 2014 نحو 5ر296 مليار جنيه ، فى حين تصل القيمة الاجمالية لما وعدت به الدول الخليجية الثلاث ، ما يعادل 84 مليار جنيه ما بين قروض وودائع ومنح .
ممدوح الولي

 
 
   Bookmark and Share      
  
 ترتيب متأخر لمصر بالاقتصاد العالمى

dyn-web.com

أفضل مشاهدة بدقة 768 *1024 أو أعلى باستخدام فاير فوكس أو انترنت اكسبلورر 7